25may2

خاص العهد

المناورة الإسرائيلية الأكبر.. "مركبات" من هواء وفراغ!!

12/05/2022

المناورة الإسرائيلية الأكبر.. "مركبات" من هواء وفراغ!!

حسن شريم

درع الشمال، جونيبر كوبرا، بحر الغضب، السّهم القاتل، مركبات النار أو شهر الحرب... هي أسماء المناورات الإسرائيلية، الضخمة في التعبير والفارغة من المضمون. سعيهم وجهدهم انعكسا عجزًا في ميدان الدفاع عن أنفسهم على الجبهات ولا سيما على حدود غزّة ولبنان، وضعفًا في سد طعنات المقاومين في الداخل.
 
ومع انطلاق المناورة الأخيرة للعدو الإسرائيلي "مركبات النار" والتي تعتبر الأكبر في تاريخ الكيان المحتل، يقدم الخبير الاستراتيجي والعميد المتقاعد الدكتور أمين حطيط مقاربة مسهبة حول دلالات هذه المناورة، فيقول لموقع "العهد الإخباري" إنَّ "هذه المناورة وفقًا لطبيعتها وما تسرّب عن مضمونها تختلف عمّا عداها من مناورات العدو الإسرائيلي، فهي تعتبر الأولى من نوعها لأنها تتميّز بعناصر ثلاثة:

- العنصر الأول من حيث المكان وترقّب الجبهات التي ستُفتح، ففي هذه المناورة ارتقاب لفتح جبهات شاملة في الجنوب والشمال والوسط، وبالتالي تحاكي بهذا المعنى مفهوم الحرب الشاملة مع تركيزها على جبهة الشمال لأنها هي الجبهة الأقصى بالنسبة للعدو دون إهمالها للجبهة المستجدة بالداخل وفي الوسط وطبعًا مع الجبهة التقليدية في غزّة.

- العنصر الثاني هو مدّة المناورة، فمناورات العدو الإسرائيلي تستغرق عادة ما بين أسبوع إلى أسبوعين لتمكّن الجيش من التمرس على حرب الأسابيع السبعة أي 49 يومًا.

أما هذه المناورة، يضيف حطيط، فقد عُدَّت لأن تكون لأربعة أسابيع، يتغير في كل أسبوع نوع من أنواع الأهداف وطبيعتها، لتمكّن العدو الإسرائيلي من العمل لمدة 14 أسبوعًا، وهذا يعني أن العدو بدأ يحسب حسابًا للمتغيّر الاستراتيجي الذي نزل به وهو عجزه عن حسم المعركة في توقيت يحدّده هو وبات عليه أن يعمل بفكرة أن الحرب قد تمتد لثلاثة أشهر لذلك ننتقد هذه المسألة.

- العنصر الثالث هو شمولية الأسلحة المعتمدة، وهذا الأمر يُظهر أنَّ العدو الإسرائيلي حشد لهذه المناورة ما يشبه التعبئة العامة من ناحية أصناف الأسلحة وللتقاطع في ما يسمى بالدفاع عن الجبهة الداخلية، وأيضًا هذا أمر جديد.

وبحسب حطيط، هذه المناورة جديدة في طبيعتها مركزة في نوعيات أعمالها العسكرية، طويلة المدى، ذات طبيعة دفاعية في جزء منها وتنقلب إلى هجومية في جزء آخر.

ويضيف حطيط "بالنسبة لتدحرج المناورة ووصولها إلى أهداف تبتعد عن التدريب فهذا أمر ينبغي أن يراقب"، ويُشير إلى أنَّه "في العرف عند الجيوش النظامية ومن ضمنها الجيش الإسرائيلي، تتم المناورات تحت دوافع ثلاثة:

الدافع الأول: للمحافظة على اللياقة العسكرية والميدانية للجيوش لذلك تُجرى المناورات الدورية.

الدافع الثاني: للتمرّس على مواجهة نوع محدّد من الأخطار وإعادة التدريب عليه لضمان مواجهته إذا حصل.

الدافع الثالث: الإعداد للحرب.

ويتابع حطيط: "برأينا بالنسبة لهذه المناورة بالتحديد، وجهت المقاومة رسالة قاطعة أقفلت الطريق أمام الهدف الثالث أي الاعداد للحرب عندما رفعت جهوزيتها وتعاملت مع هذه المناورة كأنها استعداد لحرب تشنّها "إسرائيل" وتجهّزت للدفاع، فأسقطت بهذه الجهوزية الهدف الثالث، فيبقى أن تكون المناورة مركّزة من أجل التمرس على مواجهة الأخطار أي ضمن أهداف الفئة الثانية، لذلك يأتي ما تسرّب من رسائل أرسلها العدو بشكل غير مباشر للمقاومة أنَّه ليس بصدد التصعيد وليس معنيًا بمواجهة عسكرية يأتي في سياق النتائج التي أحدثتها مواقف المقاومة برفع جهوزيتها فأجهضت إمكانية أن تنقلب هذه المناورة من مناورة تدريب إلى أعمال حربية وحرب تندلع بشكل أساسي".

وعن توقيت المناورة الإسرائيلية مع الانتخابات اللبنانية، لم يستبعد حطيط الترابط بين التوقيتين خاصة في ظل تصاعد خطاب الفريق اللبناني الآخر المنخرط في الانتخابات ضد المقاومة ونزع سلاحها، والمنخرط في الحملة العالمية المضادّة للمقاومة، من جهات سياسية ومقامات دينية وعسكرية وأقطاب اقتصادية واجتماعية وحزبية"، ويردف "من الممكن أن يكون هناك شيء في الأفق من تحذيرات من انفجار أمني في الداخل يطيح بالانتخابات فتستغلّه "إسرائيل" في زمن المناورة، ولذلك تخطيط المناورة في زمن الانتخابات برأينا هو عمل مشبوه خاصة مع الاصوات المعادية للمقاومة وسلاحها في الداخل اللبناني، فهو يشكل دعمًا معنويًا لبعض الأطراف في الداخل والذين ينظر إليهم الإسرائيلي نظرة الحلفاء في عدوانهم للمقاومة، من هنا تأتي المناورة في خدمة الفريق اللبناني المعادي للمقاومة في زمن الانتخابات التي تعتبر اليوم استفتاء على مشروعين: مشروع لبنان المقاوم القوي أو مشروع لبنان المجرّد السلاح الضعيف المتهالك".

المقاومة الإسلاميةلبنانفلسطين المحتلةالكيان الصهيونيفصائل المقاومة الفلسطينيةالجيش الاسرائيليالكيان المؤقت

إقرأ المزيد في: خاص العهد

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة
ناشطون تونسيون: تحرير 2000 ذكرى استرجاع الكرامة العربية
ناشطون تونسيون: تحرير 2000 ذكرى استرجاع الكرامة العربية
15 أيار 2022 يمحو 17 أيار 1983: والمقاومة ستبقى بالمرصاد
15 أيار 2022 يمحو 17 أيار 1983: والمقاومة ستبقى بالمرصاد
"لعيونك يا سيد"
"لعيونك يا سيد"
مجلس فاتحة عن روح فقيد الجهاد والإعلام المقاوم محمود ريا
مجلس فاتحة عن روح فقيد الجهاد والإعلام المقاوم محمود ريا
تشييع فقيد الجهاد والعمل الرعائي ماجد زغيب في يونين البقاعية
تشييع فقيد الجهاد والعمل الرعائي ماجد زغيب في يونين البقاعية
"رسالات" تطلق فعاليات "أيام المقاومة والتحرير" بتونس
"رسالات" تطلق فعاليات "أيام المقاومة والتحرير" بتونس
لبنان يستذكر عيد المقاومة والتحرير
لبنان يستذكر عيد المقاومة والتحرير
سبليني وصوايا إلى "العهد"
سبليني وصوايا إلى "العهد"
عز الدين: الانتخابات رسالة صادمة لأعداء المقاومة
عز الدين: الانتخابات رسالة صادمة لأعداء المقاومة
الشيخ البغدادي: على المشككين بالمقاومة أن يخرجوا من وهم الانتماء إلى الخارج
الشيخ البغدادي: على المشككين بالمقاومة أن يخرجوا من وهم الانتماء إلى الخارج
حملة فلسطينية لاسترداد جثامين الشهداء الأسرى
حملة فلسطينية لاسترداد جثامين الشهداء الأسرى
مواجهات عنيفة مع الاحتلال في الضفة الغربية وجنين 
مواجهات عنيفة مع الاحتلال في الضفة الغربية وجنين 
الاحتلال يحارب بيوت الله ويهدم مسجدًا في قلقيلية 
الاحتلال يحارب بيوت الله ويهدم مسجدًا في قلقيلية 
بتوقيع من العدو ووساطة أميركية.. تسوية لحيازة السعودية على جزيرتين 
بتوقيع من العدو ووساطة أميركية.. تسوية لحيازة السعودية على جزيرتين 
مفتي فلسطين: إزالة أجزاء من "الدرج الأبيض" جريمة تهويدية عنصرية
مفتي فلسطين: إزالة أجزاء من "الدرج الأبيض" جريمة تهويدية عنصرية
خطیب زاده: تجاهل المجتمع الدولي جعل الكيان الصهيوني أكثر وقاحة في ارتكاب اعتداءاته 
خطیب زاده: تجاهل المجتمع الدولي جعل الكيان الصهيوني أكثر وقاحة في ارتكاب اعتداءاته 
لأول مرة منذ 15 عامًا.. وزير الخارجية التركي يزور الكيان
لأول مرة منذ 15 عامًا.. وزير الخارجية التركي يزور الكيان
كيان العدو يتأهّب لردٍّ إيراني على اغتيال العقيد خدايي
كيان العدو يتأهّب لردٍّ إيراني على اغتيال العقيد خدايي
 المقاومة الفلسطينية تحذّر: المساس بالأقصى سيفجِّر بركان غضب يزلزل أركان الكيان
 المقاومة الفلسطينية تحذّر: المساس بالأقصى سيفجِّر بركان غضب يزلزل أركان الكيان
فصائل المقاومة في ذكرى "سيف القدس": للاستعداد لمعركتنا المقدسة التي نسيء بها وجه الكيان
فصائل المقاومة في ذكرى "سيف القدس": للاستعداد لمعركتنا المقدسة التي نسيء بها وجه الكيان
قادة في فصائل المقاومة لـ "العهد": أيّ عملية اغتيال يعني بداية حرب جديدة
قادة في فصائل المقاومة لـ "العهد": أيّ عملية اغتيال يعني بداية حرب جديدة
فصائل المقاومة الفلسطينية تعلن رفع حالة الجهوزية تزامنًا مع مناورة العدو
فصائل المقاومة الفلسطينية تعلن رفع حالة الجهوزية تزامنًا مع مناورة العدو
العدو "المرعوب" يبدأ المناورة الأكبر بتاريخه.. حساب حقله لا يساوي حساب بيدر "المحور"
العدو "المرعوب" يبدأ المناورة الأكبر بتاريخه.. حساب حقله لا يساوي حساب بيدر "المحور"
بمشاركة الجيش الأميركي.. مناورة للعدو تحاكي "هجومًا" واسعًا في إيران‎‎
بمشاركة الجيش الأميركي.. مناورة للعدو تحاكي "هجومًا" واسعًا في إيران‎‎
الرئيس عون: العدو لن يسعى إلى مغامرة لأنّ الثمن سيكون غاليًا جدًا
الرئيس عون: العدو لن يسعى إلى مغامرة لأنّ الثمن سيكون غاليًا جدًا
لواء "إسرائيلي": جيشنا يفقد الردع تمامًا والقدرة على الانتصار في الحرب
لواء "إسرائيلي": جيشنا يفقد الردع تمامًا والقدرة على الانتصار في الحرب
وزير الثقافة لمدعي السيادة: أخشى أن تكونوا مكلفين من الإحتلال المدحور للتشويش على المقاومة
وزير الثقافة لمدعي السيادة: أخشى أن تكونوا مكلفين من الإحتلال المدحور للتشويش على المقاومة
الكيان الصهيوني بين الهزيمة والطعنة المقبلة
الكيان الصهيوني بين الهزيمة والطعنة المقبلة
راني بزّي.. روح تفوّقت في القتال وتحرّرت
راني بزّي.. روح تفوّقت في القتال وتحرّرت
واكيم والخطيب.. صوتا مجلس النواب ضد "اتفاقية العار"
واكيم والخطيب.. صوتا مجلس النواب ضد "اتفاقية العار"
للمرة الأولى.. سرايا القدس تعرض مشاهد جوية للمستوطنات المحاذية لقطاع غزة
للمرة الأولى.. سرايا القدس تعرض مشاهد جوية للمستوطنات المحاذية لقطاع غزة
الجزائر: مسوَّدة قانون لتجريم التطبيع مع الكيان الصهيوني
الجزائر: مسوَّدة قانون لتجريم التطبيع مع الكيان الصهيوني