alahedmemoriz

الخليج والعالم

الرئيس الإيراني: لن نجعل ازدهار البلاد رهنًا برفع الحظر الراهن

25/05/2022

الرئيس الإيراني: لن نجعل ازدهار البلاد رهنًا برفع الحظر الراهن

أعلن رئيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية السيد إبراهيم رئيسي، تشكيل غرفة عمليات فاعلة هدفها العمل على إجهاض نتائج الحظر الظالم المفروض على إيران.  

وقال خلال كلمة متلفزة خلال مراسم إحياء ذكرى "4 آلاف عالم دين من شهداء الثورة الإسلامية": "نحن لن نجعل ازدهار البلاد رهنًا بموضوع إلغاء الحظر المفروض، ولن نوقف هذه المسيرة على أن يُقرّر الآخرون لنا".

وأكد السيد رئيسي أن "كل من يتخذ خطوة، في مسار تيئيس الشعب الإيراني، عمدًا أو سهوًا، فإنه يتحرك في مسار استراتيجية العدو، ومن يعمل شيئًا في مسار بث الأمل لدى الشعب فإنه يتحرك في مسار أهداف الثورة والجمهورية الإسلامية".

وأشار السيد رئيسي، إلى أن علماء الدين كانوا على مدى التاريخ طليعيين ومعلمين عظامًا، قائلًا في هذا الصدد: "إن الإمام (الخميني) الراحل يُعدّ انموذجًا في مجال مقارعة الظلم وتبيين الدين ومكافحة الفساد والتمييز، وأن القائد (الإمام الخامنئي) وعلماء الدين والمراجع في الحوزة العلمية مازالوا ماضين على نهج الإمام وما ينبغي أن نعلمه في هذا الصدد هو أن علماء الدين الشهداء لم يخشوا أحدًا في طريق الصمود والمقاومة وبث روح المقاومة والوعي وعملوا بمسؤوليتهم على الدوام".

وإذ أشار إلى الصحوة الاسلامية التي عمّت المنطقة والتطورات اليمينة، ثمّن الرئيس الإيراني صمود اليمن طيلة 7 أعوام من الحرب.

وأكد "أننا اليوم نعيش بركات الشهداء الأبرار الذين أزالوا الجهالة بدمائهم الطاهرة، وقد أصبح نهجهم الخالد نبراسًا لمعالجة المشاكل والتحديات في العالم الاسلامي". 

واستطرد السيد رئيسي قائلًا: "إن رسالة شهداء الثورة الإسلامية اليوم، هي صون القيم الإسلامية والصمود والمقاومة بوجه الأعداء وإعمار البلاد وحل المشاكل التي تطال الشعب والامتثال إلى التوجيهات الحكيمة لسماحة القائد، والحفاظ على الوحدة الوطنية".

الجمهورية الاسلامية في إيرانابراهيم رئيسي

إقرأ المزيد في: الخليج والعالم

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة