westillwithhossein

الخليج والعالم

الدفاع الروسية: العثور على شاحنة محملة بجثث 152 مقاتلاً أوكرانيًا ملغمة في أزوفستال

31/05/2022

الدفاع الروسية: العثور على شاحنة محملة بجثث 152 مقاتلاً أوكرانيًا ملغمة في أزوفستال

يواصل الجيش الروسي استهداف مواقع البنية التحتية العسكرية والقوات الأوكرانية، والمضي قدمًا في تحرير أراضي دونباس، مستخدمًا أحدث الوسائل القتالية فيما يستخدم الجيش الأوكراني جثث جنوده كمفخخات ومصائد ضد الجيش الروسي.

وفي هذا السياق، أفادت وزارة الدفاع الروسية بأن الجيش الروسي عثر في آزوفستال اليوم الثلاثاء على شاحنة محملة بجثث 152 مقاتلًا أوكرانيًا وتحتها 4 عبوات ناسفة وألغام.

وقالت الوزارة في بيان لها نقلًا عن أسرى مسلحي آزوف: "إن تلغيم الجثث التي تُركت في آزوفستال تمّ بناءً على تعليمات من كييف، من أجل توجيه مزيد من الاتهامات للجانب الروسي.

وأوضحت الدفاع الروسية أن هناك هدفين من التلغيم: الأول إلحاق الضرر بالقوات الروسية، والثاني هو محو أي أثر لهوية القتلى وتصنيفهم في عداد المفقودين كي تتجنب كييف دفع تعويضات لذويهم.

ولفتت الوزارة إلى أن الجانب الروسي يخطط لتسليم تلك الجثث التي عُثر عليها في آزوفستال إلى ممثلي أوكرانيا في المستقبل القريب.

ميدانيًا، أعلنت الدفاع الروسية، أن طيران القوات المسلحة الروسية، أسقط اليوم مقاتلة أوكرانية من طراز "سو 25" بالقرب من منطقة نيكولاييف. فيما دمرت القوات المسلحة الروسية 5 مواقع قيادة للقوات المسلحة الأوكرانية و13 منطقة تجمع عسكرية، بصواريخ روسية "عالية الدقة".

كذلك أسقطت أنظمة الدفاع الجوي الروسية 6 مسيرات أوكرانية. فيما تمكّن الطيران الروسي، من تدمير ثلاثة مواقع قيادة أوكرانية، و69 مركز تجمع عسكريًا، ومعدات عسكرية، ومحطة رادار ومستودعين للذخيرة تابعين للقوات المسلحة الأوكرانية.

ووفقًا لبيان الوزارة فقد قام الطيران الحربي الروسي بتصفية ما يصل إلى 290 مسلحًا ومتطرفًا وتدمير 23 وحدة من الأسلحة والمعدات العسكرية التابعة للقوات المسلحة الأوكرانية.

وأعلن مصدر في أجهزة الأمن الروسية، أن الجيش الروسي استخدم في عملياته العسكرية الخاصة بأوكرانيا أحدث منظومة من قاذفات اللهب الثقيلة وهي منظومة "توسوتشكا" (توس -2)، التي تعتبر منظومة ثالثة من قاذفات اللهب الثقيلة الروسية، وسبقتها منظومتا "بوراتينو" و"سولتيبيوك". وتمّ الكشف عن أول نموذج لها في عرض النصر العسكري يوم 9 أيار/ مايو الجاري في الساحة الحمراء بموسكو.

وتعدّ روسيا بلدًا وحيدًا قادرًا على إنتاج قاذفات اللهب الثقيلة التي أظهرت إمكاناتها النارية الهائلة في الحروب والنزاعات العسكرية الكثيرة بدءًا من الحرب الأفغانية  (1980 – 1989).

وكانت قاذفة اللهب الثقيلة "بوراتينو" أول منظومة من هذا النوع في الجيش الروسي، ثم حلت محلها منظومة " توس 1 آ" (سولنتسيبيوك  وبعدها منظومة "توس – 2"  (توسوتشكا) التي تحرق رشقة واحدة من صواريخها الترموبارية (الحرارية) كل شيء على مساحة 40000 متر مربع.
 

روسياأوكرانيا

إقرأ المزيد في: الخليج والعالم

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة