alahedmemoriz

الخليج والعالم

رئيسة الوزراء الفرنسية: نتيجة الانتخابات البرلمانية خطر على البلاد

20/06/2022

رئيسة الوزراء الفرنسية: نتيجة الانتخابات البرلمانية خطر على البلاد

بعد هزيمة تحالف الرئيس الفرنسي ماكرون في الانتخابات التشريعية الفرنسية أمس، قالت رئيسة الوزراء الفرنسية إليزابيت بورن: "إنّ نتائج الانتخابات البرلمانية التي أجريت، أمس الأحد، وفشلت في منح الغالبية لأي حزب تشكل خطرًا على البلاد"، لكنها تعهّدت أن يسعى حزب الرئيس إيمانويل ماكرون لبناء تحالفات على الفور. 

وحذّرت بورن من أنّ "هذا الوضع يشكّل خطرًا على البلاد، بالنظر إلى التحديات التي علينا مواجهتها"، مضيفةً: "سوف نعمل اعتبارًا من الغد على بناء غالبية قادرة على العمل".

وفي وقتٍ سابق أمس الأحد تعرّض تحالف الفريق الذي يتزعمه ماكرون لانتكاسة كبيرة حيث فشل ائتلافه السياسي في الحصول على أغلبية مطلقة، ما يعرض الأغلبية الرئاسية لخطر تشكيل تحالفات مع أحزاب أخرى.

وتوقعت استطلاعات الرأي لنتائج الجولة الثانية من الانتخابات التشريعية أنّ تحالف ماكرون (معًا، يضم حزبي "موديم" الوسطي و"أفق" اليميني) قد يحصل على 205 إلى 244 مقعدًا، علمًا أن الغالبية المطلقة تبلغ 289 مقعدًا.

ووضعت هذه النتائج ماكرون في موقف حرج حيث سيتعيّن عليه الآن تجميع الأغلبية من خلال تشكيل تحالف مع الأحزاب الأخرى، للحفاظ على الأغلبية البرلمانية، التي ستكون ضرورية لمواصلة أجندة حكومته في الولاية الثانية.

فرنساايمانويل ماكرون

إقرأ المزيد في: الخليج والعالم

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة