intifada

لبنان

اجتماع زراعي عربي في بيروت نهاية الشهر الجاري

04/07/2022

اجتماع زراعي عربي في بيروت نهاية الشهر الجاري

أعلن وزير الزراعة في حكومة تصريف الأعمال عباس الحاج حسن عن استضافة اجتماع زراعي عربي رباعي في بيروت نهاية شهر تموز الجاري، يشارك فيه وزراء الزراعة في الأردن، سوريا والعراق.

وخلال استقباله في دارته ببلدة شعث وفد من مزارعي قرى وبلدات محافظة بعلبك الهرمل، ذكر الحاج حسن أن "الاجتماع سيؤكّد اعتزازنا بالشراكة مع الأخوة العرب"، وأمل "مشاركة الأخوة وزراء دول الخليج كما باقي الدول العربية في اللقاءات المقبلة"، وقال: "ربما نصنع في الزراعة ما لم نستطع تحقيقه في السياسة".

وأضاف الحاج حسن أننا "سنبقى نعمل دون كلل أو ملل لمعالجة الأزمة الزراعية التي نعيشها"، داعيًا إلى "عمل تعاوني حقيقي في منطقة بعلبك الهرمل وباقي المناطق اللبنانية".

وأوضح أننا "نخص بعلبك الهرمل لأن لديها هوية زراعية هامة وكبيرة، ولأنها الأكثر حرمانًا بعد عكار، وفي ظل الأزمة الغذائية العالمية وتهديد الأمن الغذائي، ستكون هذه المنطقة إلى جانب سهول البقاع وعكار والجنوب، عاملًا أساسيًا ومساعدًا في نهضة الاقتصاد الوطني اللبناني من خلال وزارة الزراعة".

وتابع الحاج حسن "طرحنا موضوع الطاقة البديلة منذ تسعة أشهر على الهيئات المانحة، ونأمل من "الفاو" وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي "undp" والبنك الدولي تقديم يد العون في هذا المجال، فبلدنا بحاجة إلى تنمية زراعية مستدامة وليس إلى مجرد مساعدات، ونحن كنا شركاء في نهضة دول عديدة في الإقليم وفي الأميركيتين وبالتالي قادرون على أن نبني هذا الوطن كما يجب أن يكون".

وأكّد وقوفه "إلى جانب العمل النقابي، وتقديم المساعدة اللازمة لتعزيز وتفعيل العمل التعاوني ضمن الإمكانات المتاحة"، معتبرًا أنّ "الشراكة الحقيقية تبدأ بالحوار والنقد البنّاء، ومواصلة اللقاءات الدورية وتبادل الأفكار التي من شأنها تعزيز القطاع الزراعي".

الزراعة

إقرأ المزيد في: لبنان