intifada

الخليج والعالم

عبد اللهيان: الرياض مستعدة لمفاوضات سياسية علنية

22/07/2022

عبد اللهيان: الرياض مستعدة لمفاوضات سياسية علنية

أكد وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان أن قضية اغتيال الشهيد الفريق قاسم سليماني ليست قضية يمكن نسيانها أبدًا، فهي مسألة عميقة للغاية لدرجة أنه حتى بوتين أشار خلال زيارته لطهران واثناء لقائه قائد الثورة الاسلامية ورئيس الجمهورية، إلى مكانة ودور الجنرال سليماني المهمَّين. 

وخلال حوار أجراه معه التلفزيون الإيراني الليلة الماضية، أعلن عبد اللهيان أن الخارجية الإيرانية شكلت لجنة متابعة لقضية اغتيال الشهيد سليماني وتم تعيين أحد السفراء مساعدًا ومسؤولًا عن القضية القانونية الدولية للجنرال سليماني ورفاقه، مؤكدًا أن "القضاء الإيراني يعمل بجدية وأتمنى أن تصل اجراءاتنا إلى النقطة المنشودة". 

وأوضح عبد اللهيان أنه في هذا الملف، كان من بين الإجراءات التي تم اتخاذها وضع من أمروا بتنفيذ الجريمة ومرتكبيها على القائمة السوداء للإرهاب. 

ولفت إلى حجم الانفاق الأميركي لحماية مرتكبي جريمة اغتيال الشهيد سليماني، مشيرًا إلى رسائل وصلت إلى إيران من أميركا عبر وسطاء تفيد بأن الإدارة الأميركية أنفقت مليوني دولار لحماية بومبيو. وقال: "في النظام الدبلوماسي نعتبر أن من واجبنا الأكيد الثأر لدماء الشهيد سليماني".

*بغداد أبلغتنا استعداد الرياض لبدء محادثات سياسية علنيّة

وفيما يتعلق بالعلاقات الإيرانية - السعودية، كشف عبد اللهيان أنّ وزير الخارجية العراقي فؤاد حسين، أبلغ طهران الأسبوع الماضي أنّ السعودية مستعدة لنقل المحادثات من المستوى الأمني إلى المستوى السياسي، وبصورة علنية"، وذلك بعد 5 جولات من المباحثات مع ‎السعودية على المستوى الأمني.

وأضاف عبد اللهيان أن الجانب الإيراني بدوره أبلغ الرياض أنّ إيران مستعدة لمواصلة الحوار على المستوى السياسي، من أجل إعادة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين.

وأوضح وزير الخارجية الإيراني أن "الإمارات والكويت تعتزمان إرسال سفيريهما إلى طهران في المستقبل القريب".

*الاتفاق النووي

وفيما يتعلق بمفاوضات الملف النووي أعلن عبد اللهيان أنه تمّ التوصل إلى "مسودة اتفاق تشمل 96% من القضايا المتعلقة بالاتفاق".

وقال: "تم التوصل إلى مسودة اتفاق تشمل 96% من القضايا، لكن ينقصها ضمان مصالحنا الاقتصادية. وعلى واشنطن تقديم تعهدات تضمن استفادتنا الكاملة من المزايا الاقتصادية في الاتفاق النووي".

وأضاف عبد اللهيان: "كنا وما زلنا جادين في التوصل إلى اتفاق نووي قوي ومستدام، واتهام واشنطن لنا بالتعطيل لا أساس له، ونؤكد أننا سنواصل المفاوضات غير المباشرة مع الولايات المتحدة، وهدفنا تأمين مصالحنا والتوصل إلى اتفاق".

ودعا عبد اللهيان الولايات المتحدة إلى "التحلي بالواقعية واتخاذ إجراءات من شأنها أن تفضي إلى الوصول إلى اتفاق بشأن برنامج إيران النووي".

وقال في تصريح سابق: "على البيت الأبيض اتخاذ خطوات لإيجاد حل، والتوصل إلى اتفاق، والتوقف عن تكرار النهج غير الفعال والسلوك غير البنّاء، وعدم اللجوء إلى الضغط والعقوبات".

الجمهورية الاسلامية في إيرانحسين أمير عبد اللهيان

إقرأ المزيد في: الخليج والعالم

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة