لبنان

وزير المهجرين: عوائق مُصطنعة تُعيق عودة السوريين الى وطنهم

01/09/2022

وزير المهجرين: عوائق مُصطنعة تُعيق عودة السوريين الى وطنهم

أكد وزير المهجرين في حكومة تصريف الأعمال عصام شرف الدين أن "الوجود السوري في لبنان زاد الأعباء بنسبة 35% على الوضع المهترئ أساسًا"، معتبرًا أن ثمّة عوائق مُصطنعة تُعيق عودة السوريين إلى بلدهم ولا تمت إلى الحقيقة بصلة.

وأضاف: "مفوضية اللاجئين السوريين تخضع لدول مانحة، والدول تسيّس الأمور للمصالح الخاصة وبالتالي يتم تخويف النازحين أن الأمن مرتبك والوضع غير مستقر لعدم ذهابهم إلى سورية. ونحن طلبنا من المفوضية عدم التدخل بين السلطات اللبنانية والسورية بطريقة العودة وشكلها".

وأكّد شرف الدين أن هناك تسهيلات للأطفال السوريين الذين ولدوا في لبنان للحصول على أوراقهم الثبوتية وتصديقها من وزارة الصحة وتقديمها الى السفارة السورية.

وتابع: "نعمل على خطة للراغبين بالعودة الى سورية، وهناك العديد من الأسر التي تريد العودة وبأسرع وقت ممكن، وأمن العائدين مضمون، وأيّ سوري يريد البقاء في لبنان عليه الحصول على إقامة وإجازة عمل عن طريق وزارة الداخلية".

وختم بالقول: "الهيئات الأممية ومفوضية اللاجئين تضغط على الرئيس المكلّف نجيب ميقاتي لعرقلة ملف السوريين، وهو ينوي استئصال اسمي وبشكل جذري من التشكيلة الحكومية الجديدة".

اللاجئونعصام شرف الدين

إقرأ المزيد في: لبنان

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة