الخليج والعالم

انشقاقات داخل الاتحاد الأوروبي حيال روسيا

14/09/2022

انشقاقات داخل الاتحاد الأوروبي حيال روسيا

كشف الكاتب ريشارد جافد حيدريان في مقالة نشرت على موقع "آسيا تايمز" عن انشقاقات داخل الاتحاد الأوروبي في موضوع السياسة حيال روسيا بدأت بالظهور مؤخرًا. 

وتحدث الكاتب عن تقدم أحزاب "شعبوية" من بينها أحزاب "تتعاطف مع الكرملين"، وخاصة في إيطاليا، لافتًا إلى أن الاستطلاعات الأخيرة تفيد بأن ائتلافًا من اقصى اليمين بقيادة جيورجيا ميلوني سيصل إلى سدة الحكم خلال أسابيع في روما. 

وأضاف الكاتب "بينما تبنّت ميلوني خلال الفترة الأخيرة خطابًا حيال ملف أوكرانيا ينسجم مع الخطاب التقليدي، من المرجح أن يضغط حلفاؤها وأيضًا قوى شعبوية أخرى في أوروبا من أجل إلغاء العقوبات ضد موسكو، وذلك قبيل أزمة تلوح في الأفق في فصل الشتاء بينما تقلّل روسيا من إمدادات الغاز". 

في المقابل، أشار الكاتب إلى أن دول البلطيق ودول أوروبا الشرقية تضغط من أجل تكثيف المساعدات العسكرية لكييف. 

ولفت الكاتب الى توتر داخل الاتحاد الأوروبي، مشيرًا إلى ما قاله نائب بولندي في البرلمان الأوروبي عن أن القادة في باريس وبرلين "لا زالوا لا يصغون ويواصلون النهج الخاطئ". 

وبيّن الكاتب أن المستشار الألماني أولاف شولتز رفض الدعوات لفرض حظر سفر على المواطنين الروس، مضيفًا أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يصرّ على ضرورة إبقاء قنوات التواصل مفتوحة مع موسكو. 

وفي الختام، اعتبر الكاتب أنه من الواضح أن هناك توترًا كبيرًا داخل الاتحاد الأوروبي حول مدى الذهاب بعيدًا في دعم أوكرانيا ضد روسيا.
 

روسياأوروباأوكرانيا

إقرأ المزيد في: الخليج والعالم

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة