فلسطين

اعتصام في رام الله رفضًا للاعتقال الإداري للأسرى

27/09/2022

اعتصام في رام الله رفضًا للاعتقال الإداري للأسرى

شارك عشرات المواطنين من أهالي الأسرى والأسرى المحررون وممثلون عن المؤسسات المدنية اليوم الثلاثاء، في اعتصام أمام مقر الصليب الأحمر الدولي بمدينة البيرة، تضامنا مع الأسرى المرضى والمضربين عن الطعام.

وشارك أهالي الأسرى الذين رفعوا صور أبنائهم مطالبين بإنهاء سياسة الاعتقال الإداري، بعد دخول 30 معتقلًا إداريًا في إضراب مفتوح عن الطعام.

وفي هذا السياق، قال رئيس نادي الأسير قدورة فارس إنّ "الأسرى الإداريين من خلال الإضراب عن الطعام يدافعون عن كل فرد فلسطيني، ويجب أن لا يعتقد أحد أن هذه الخطوة متعلقة بهم وحدهم في مواجهة كيان الاحتلال".

ودعا فارس الفلسطينيين إلى تحمل مسؤولياتهم، مطالبًا الحركة الوطنية بالانتصار للأسرى نظرًا لما تمثله خطواتهم من أبعاد سياسية ووطنية وأخلاقية.

وأكد أن ما يجري معركة يجب الانخراط فيها لتقصير أمد الإضراب، مشددًا على أنّ مدّة الإضراب تقتصر على الحراك خارج السجون.

كما أشار فارس إلى أنّ أي مبادرة من شأنها تعزيز الحالة الثورية في ظل العدوان الشامل على الأسرى والأقصى من اقتحامات واعتداءات مستمرة، ما يستدعي حركة شعبية واسعة تصل إلى حد التمرّد والعصيان في وجه الاحتلال.

فلسطين المحتلةالكيان الصهيونيالسجونالأسرى والمعتقلونالكيان المؤقت

إقرأ المزيد في: فلسطين

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة