الخليج والعالم

رئيس السلطة القضائية الإيرانية: العدو فشل في النيل من قوة الثورة الإسلامية

04/10/2022

رئيس السلطة القضائية الإيرانية: العدو فشل في النيل من قوة الثورة الإسلامية

أكد رئيس السلطة القضائية في إيران، حجة الإسلام غلام رضا محسني إجئي، أن العدو فشل كما في السابق في أن يحول دون قوة الثورة الإسلامية، مشدِّدًا على أن هذه الثورة تزداد تقدُّمًا وتطورًا يومًا بعد آخر.

وأشار الشيخ محسني إجئي إلى أعمال الشغب التي شهدتها إيران في الآونة الأخيرة، وقال في كلمة له، اليوم الثلاثاء، خلال مراسم بدء العام الدراسي لجامعة العلوم القضائية والخدمات الإدارية التي حضرها جمع من المسؤولين والأساتذة والطلبة الجامعيين في هذه الجامعة: "إن العدو ارتكب خطأ فادحًا هذه المرة كما في السابق وأصيب بالوهم من أنه يستطيع إثارة الفوضى في إيران من خلال تخطيطه والمقدمات التي أخذها بعين الاعتبار لسلب راحة المواطنين بعد حصوله على معلومات غير صحيحة".

ووصف الشيخ محسني إجئي مرتكبي أعمال الشغب بأنهم "حفنة من الأوباش"، وخاطب الطلبة في جامعة العلوم القضائية قائلًا: "إن أعداء الجمهورية الإسلامية، بينهم الشيطان الأكبر، والصهاينة، وأذنابهم في داخل إيران، يبذلون جهودهم منذ أكثر من 40 عامًا، ويستخدمون كل طاقاتهم العسكرية والاقتصادية والإعلامية، كي يحولوا دون قوة الثورة الإسلامية، لكنهم فشلوا إذ إن هذه الثورة تزداد تقدُّمًا وتطوُّرًا يومًا بعد آخر.

وشدد على أن "العدو الذي استحوذ عليه الوهم بفعل أعمال الشغب الأخيرة سيُفتضح في المستقبل القريب، وأكد ضرورة أن يفهم الأعداء بأن الشعب الإيراني يدافع عن دينه وعن نظامه وثورته الإسلامية، فيما ستقوم الأجهزة المعنية القضائية والأمنية بالتصدي للأعداء الذين سيجرون أذيال الخيبة والخسران هذه المرة أيضًا".

وأكد محسني إجئي، أن الاحتجاج المنتظم المشروع أقره دستور الجمهورية الإسلامية وله آلياته القانونية ويحترمه الجميع، إلا أن الاحتجاج الذي يرافقه العنف والدمار ويهدد أمن الشعب الإيراني لن يقبل به أحد، ويجب الفصل بين هذين الاحتجاجين.

الجمهورية الاسلامية في إيرانالقضاء

إقرأ المزيد في: الخليج والعالم

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة