عين على العدو

إعلام العدو: لابيد رفض ملاحظات لبنان على اتفاق تعيين الحدود البحرية 

06/10/2022

إعلام العدو: لابيد رفض ملاحظات لبنان على اتفاق تعيين الحدود البحرية 

ذكر موقع "يديعوت أحرونوت" نقلًا عن مصدر سياسي رفيع المستوى في الكيان الصهيوني أن رئيس حكومة العدو يائير لابيد اطلع  على تفاصيل "التغييرات الجوهرية" الجديدة التي طالب لبنان إدخالها على الاتفاق البحري، وأوعز لطاقم المفاوضات برفضها.

ووفق المصدر الصهيوني، قال لابيد إن "إسرائيل" لن تبدي مرونة بشأن مصالحها الأمنية والاقتصادية بأي شكل، حتى ولو كان ذلك يعني أنه لن يكون هناك اتفاق قريبًا.

ولفت المصدر إلى أن العدو سيستخرج الغاز من منصة كاريش في اللحظة التي يكون فيها ذلك ممكنًا، واعتبر أنه اذا حاول حزب الله أو أحد آخر ضرب المنصة أو التهديد، فإن المفاوضات على الخط البحري ستتوقف تلقائيًا.

في سياق متصل، نقل موقع "القناة 12" عن وزير الحرب الإسرائيلي بني غانتس قوله في مراسم إحياء ذكرى قتلى حرب أكتوبر "علينا أن نكون مستعدّين لكل سيناريو، والتخطيط للضربة المضادة أو الضربة الوقائية، اذا تطلب الأمر ذلك، وفي هذا المجال التحدي العملاني السياسي الأكبر الذي يواجهنا موجود على الحدود الشمالية". 

واعتبر أن حكومة العدو تدفع في هذه الأيام قدمًا نحو الاتفاق في موضوع تقاسم المياه الاقتصادية بيننا وبين لبنان، والذي له تأثيرات اقتصادية وأمنية، ومن بينها ضرب مصالح ايران في لبنان والمنطقة"، على حدّ تعبيره، وأضاف: "سواء أوقع الاتفاق أم لم يوقع، نحن مستعدون للدفاع عن بنيتنا التحتية وعلى سيادتنا"، وختم "اذا أراد حزب الله ضربها (البنى التحتية) فإن "الثمن العسكري الذي سيدفعه لبنان والحزب سيكون باهظًا جدًا"، لافتًا إلى أنهم لا يسعون الى الحرب لكنهم مستعدون لها.

لبنانيائير لابيدحقل كاريش

إقرأ المزيد في: عين على العدو

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة