jenen

لبنان

مسؤول العمل البلدي لحزب الله في البقاع: لتمكين المخاتير

17/11/2022

مسؤول العمل البلدي لحزب الله في البقاع: لتمكين المخاتير

عقدت "جمعية العمل البلدي" في البقاع بالتعاون مع اتحاد بلديات بعلبك، لقاء حواريًا وتدريبيًا لمخاتير بعلبك الهرمل مع رئيسة دائرة المختارين في وزارة الداخلية والبلديات ندى فرحات في قاعة الاتحاد.

حضر اللقاء رئيس اتحاد بلديات بعلبك شفيق قاسم شحادة، رؤساء روابط مختارين ومخاتير المنطقة. 

ورأى مسؤول العمل البلدي لحزب الله في البقاع مهدي مصطفى أن"هذا اللقاء ضروري لتمكين المخاتير"، معتبرًا أنه يجب أن يعطى ملف المختار أهمية وأولوية، لنكون إلى جانب المختار في عمله من الناحية التقنية والفنية والمطلبية.

وقال "إننا بصدد إنجاز ما يشبه الدليل للمختار، وآلية عمله التي تسهل عليه إنجاز معاملات المواطنين".

وشكا من "تقصير الدولة تجاه البلدات التي لا يوجد فيها مجلس بلدي، والتي في أحسن الأحوال لا تزيد حصتها من مخصصات عائدات الصندوق البلدي المستقل عن 15 مليون ليرة، أي اقل من 400 دولار".

كما انعكست الأوضاع الاقتصادية المتردية سلبًا على الخدمات البلدية من جهة، وفق مصطفى، وما فرضه قانون الشراء العام من جهة ثانية.

وأعرب عن أمله "بأن ينعكس إنجاز ترسيم الحدود البحرية إيجابًا على معالجة المشاكل الاقتصادية في البلد، وما يستتبع ذلك من استخراج للنفط والغاز في لبنان، وإقرار الصندوق السيادي الذي يحفظ عائدات ثروتنا البحرية للجيل الحالي والأجيال اللاحقة".

 

مسؤول العمل البلدي لحزب الله في البقاع: لتمكين المخاتير


المنسق العام لجمعية "العمل البلدي" 

بدوره، اعتبر المنسق العام لجمعية "العمل البلدي" المهندس كريم فضل الله أن "المختار ركن أساسي، فهو أحد ركائز الضابطة العدلية، ويواكب المواطن من ولادته حتى وفاته، مرورًا بوثائق كل المعاملات الشخصية والوقوعات، وفي كثير من البلدات المختار هو شيخ الصلح وبيته مفتوح للمراجعين ولحل ومعالجة المشاكل الطارئة". 
 
وأشار إلى أن "الجمعية تجري مسحًا شاملًا لكل المخاتير واحتياجاتهم، وتعد برنامج مكننة لتسهيل وتوثيق عمل المختار وللوثائق والمستندات والمعاملات التي ينجزها لتبقى محفوظة، ويسهل الحصول عليها او مراجعتها، مما يحسن اداء المختار وينظم آلية عمله، فنحن هدفنا تدريب وتأهيل المختارين، بالتعاون والتنسيق مع مكتب الشؤون البلدية والاختيارية لحركة أمل". 

مسؤول العمل البلدي لحزب الله في البقاع: لتمكين المخاتير

رئيسة دائرة المختارين في وزارة الداخلية والبلديات

من ناحيتها، أكدت رئيسة دائرة المختارين في وزارة الداخلية والبلديات ندى فرحات أن "هذا اللقاء مخصص للتعرف على القوانين والأنظمة السارية والمنفذة المعني بها المختار، ولطرح المشاكل التي تعترض عمله، والاستماع إلى المقترحات". 

وتابعت "إننا في وزارة الداخلية والبلديات نحرص على التعاون معكم ومساعدتكم، وننحني أمام رسالة المختار، ونبتغي من النقاشات التوصل إلى خلاصات يمكن البناء عليها لتطوير العمل". 

وعرضت فرحات "مجموعة من المسائل التي تتضمن حالات قد يقع فيها المختار عن حسن نية، ولكنها تعرضه للمساءلة القانونية، لذا يجب الإلمام بها لتجنبها، حرصًا على حسن سير العمل وفق الأصول".

بعلبكالهرمل

إقرأ المزيد في: لبنان

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة