الخليج والعالم

الحرس الثوري: نمتلك تكنولوجيا عظيمة لا يعرفها أحد 

22/11/2022

الحرس الثوري: نمتلك تكنولوجيا عظيمة لا يعرفها أحد 

رغم العقوبات والحصار، وكل المحاولات الأميركية لثني الجمهورية الإسلامية الإيرانية عن التقدم، تثبت إيران يوميًا أن لديها طاقات كبيرة في المجالات كافة، بما يخدم تطوير علاقاتها وصناعاتها وتوفير احتياجاتها.

وفي هذا السياق، أكّد نائب القائد العام لقوات الحرس الثوري الإسلامي العميد علي فدوي امتلاك إيران تقنيات لا يعرفها أحد وسيكتشفها الأميركيون عندما يتم استخدامها، مشيرًا الى الإنجازات العظيمة التي حققتها إيران في توفير احتياجاتها الدفاعية.

وفي كلمة له أمام ملتقى مكانة العلم والتقنية في الدفاع المقدس الذي عُقد في جامعة الإمام الحسين (ع)، قال فدوي "إنّ الأعداء بدأوا عدوانهم ضد الثورة الاسلامية منذ اليوم الأول من انتصارها".

وأضاف "إننا نشاهد اليوم نفس ظروف مرحلة "الدفاع المقدس"، حيث تغلغل الخبثاء في هذه الحرب من داخل إيران وأصبحوا يساعدون الأميركيين في الأوضاع التي يشهدها الشعب الإيراني حاليًا".

وأشار فدوي الى أنّ البعض كان يقول للمسؤولين الايرانيين إن ايران لا تحتاج الى صنع السفن السريعة ويجب شراؤها من الخارج، مؤكدًا أن الإيرانيين استطاعوا إنتاج الزوارق السريعة التي اعترف الأميركيون بعجزهم عن مواجهتها. 

وأوضح أن إيران اشترت عام 1985 صواريخ سطح – سطح من الصين، ومنذ ذلك الحين "قرّرنا إنتاج الصواريخ داخل البلد، والآن استطعنا صناعة صواريخ كروز يبلغ مداها 2000 كيلومتر".

وأكّد فدوي أن استراتيجية صنع الزوارق السريعة كانت أفضل السبل للانتصار على الأميركيين، مشددًا على أنهم اليوم ورغم نشرهم 373 سفينة حربية وحاملة طائرات في الخليج إلا أنهم فروا من المنطقة لأنهم يعرفون أن هذه السفن ستغرق في حال نشوب حرب مع إيران.

الولايات المتحدة الأميركيةالجمهورية الاسلامية في إيران

إقرأ المزيد في: الخليج والعالم

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة

خبر عاجل