الخليج والعالم

وزير الدفاع الصيني لنظيره الأميركي: التوتر بيننا سببه أنتم وتايوان خط أحمر  

22/11/2022

وزير الدفاع الصيني لنظيره الأميركي: التوتر بيننا سببه أنتم وتايوان خط أحمر  

يستمر التوتر المنضبط بين الصين والولايات المتحدة، في حين تعمل إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن في ما بقي من عمرها على استمرار الاتصالات والمشاورات بين البلدين، وذلك من أجل الاتفاق على قواعد عدم الصدام العسكري، وإبقاء التوتر بين البلدين تحت السيطرة، ومحاولة حل الخلافات الاقتصادية.

وفي سياق جهود يبذلها البلدان لتخفيف التوترات بينهما، التقى وزير الدفاع الصيني وي فينغ نظيره الأميركي لويد أوستن، في كمبوديا.

وأكّد وزير الدفاع الصيني لنظيره الأميركي أنّ "سبب التوتر الحالي في العلاقات بين البلدين هو الإستراتيجية الأميركية الخاطئة".

وشدد فينغ خلال الاجتماع على أن "تايوان بالنسبة إلى الصين خط أحمر يجب عدم تجاوزه"، معتبرًا أن "المسألة التايوانية هي جزء من شؤون الصين التي لا تقبل بأن يتدخل فيها أحد".

من جهته، قال المتحدث باسم وزارة الحرب الأميركية (البنتاغون) "إن أوستن ناقش مع نظيره الصيني ضرورة التحاور بشأن تخفيف المخاطر، وتحسين التواصل أوقات الأزمات"، وذكر أيضًا أن أوستن جدّد التأكيد على استمرار التزام الولايات المتحدة بسياسة "الصين الواحدة"، لكنّه أعرب في الوقت نفسه عن قلقه بشأن ما وصفه بالسلوك الخطير للطائرات الحربية الصينية الذي "يزيد خطر الحوادث".

يشار الى أنّ مصطلح الصين الواحدة يعكس الموقف الرسمي لبكين من القضية التايوانية، والذي تراه "غير قابل للتفاوض".

وعُقد اللقاء بين الوزيرين الأميركي والصيني في مدينة سيام ريب على هامش مؤتمر لوزراء دفاع رابطة دول جنوب شرق آسيا (آسيان) بعدما قالت وزارة الدفاع الصينية أول أمس "إنّ الصين تتبنّى موقفًا منفتحًا وإيجابيًا من تبادل الآراء مع الولايات المتحدة".

ويُعد هذا ثاني لقاء للوزيرين الصيني والأميركي بعد اجتماعهما بسنغافورة في حزيران/يونيو الماضي.

الولايات المتحدة الأميركيةالصين

إقرأ المزيد في: الخليج والعالم

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة