jenen

الخليج والعالم

الاتحاد الأوروبي فقد روسيا كأكبر مورّد للطاقة

30/11/2022

الاتحاد الأوروبي فقد روسيا كأكبر مورّد للطاقة

علّق الممثل الروسي الدائم لدى المنظمات الدولية في فيينا ميخائيل أوليانوف على منشور لأحد المستخدمين نقل فيه عن رئيس وكالة الطاقة الدولية فاتح بيرول أن "روسيا فقدت أوروبا إلى الأبد باعتبارها أكبر عميل لها في مجال الطاقة"، قائلًا "إن الاتحاد الأوروبي فقد روسيا الاتحادية كأكبر مورد للطاقة".

وفي تصريح على صفحته في "تويتر"، قال أوليانوف: "فقدت أوروبا روسيا كمورد رئيسي للطاقة لتتمكن من شراء الغاز الطبيعي المسال الأميركي بسعر أعلى بكثير؟ يا له من إنجاز عظيم!".

وكان رئيس وكالة الطاقة الدولية قال في تشرين الأول/أكتوبر الماضي "إن روسيا فقدت سوق النفط والغاز الأوروبي إلى الأبد وستواجه تراجعًا في الإنتاج".

وصعّد الغرب ضغوط العقوبات على روسيا بشأن أوكرانيا، مما أدى إلى ارتفاع أسعار الكهرباء والوقود والمواد الغذائية في أوروبا والولايات المتحدة.

وقال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين "إنّ موارد الطاقة الروسية الرخيصة والموثوقة هي الميزة التنافسية لأوروبا، وحتى الرفض الجزئي لها كان له بالفعل تأثير سلبي على اقتصادها وسكانها".

وأضاف بوتين أن "الولايات المتحدة التي تدفع الاتحاد الأوروبي للرفض الكامل لشركات الطاقة الروسية وغيرها من الموارد، تؤدي إلى تراجع التصنيع في أوروبا".

وأشار بوتين في تعليقه على فكرة الغرب لتحديد أسعار الطاقة الروسية إلى أن "روسيا لن تزود أحدًا في الخارج إذا كان ذلك يتعارض مع مصالحها الخاصة".

كما أشار نائب رئيس الوزراء الروسي ألكسندر نوفاك إلى أن "روسيا لن تورد النفط للدول التي ستضع سقفًا سعريًا لا 60 دولارًا للبرميل ولا بأي تكلفة أخرى"، مضيفًا أن "مثل هذه القيود تدخل في أدوات السوق، وروسيا مستعدة للعمل مع هؤلاء المستهلكين المستعدين للعمل في ظروف السوق".

روسياأوروباالغاز

إقرأ المزيد في: الخليج والعالم

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة