jenen

خاص العهد

الموز اللبناني في السوق السورية.. جودة وسعر مقبول

06/12/2022

الموز اللبناني في السوق السورية.. جودة وسعر مقبول

محمد عيد

بعدما كانت أسعاره حتى أيام قليلة خارج قدرة معظم السوريين على شرائه، استقرت أسعار الموز في سوريا على نحو يمكن المواطن العادي من شراىه وذلك بعد موافقة اللجنة الاقتصادية في سوريا على استيراد كميات منه من لبنان حيث بات شراء الموز اللبناني جزءًا من العادات الشرائية للمستهلك السوري نتيجة لقيمته الغذائية وأسعاره المعقولة التي أدت الى انخفاض كل أسعار الموز في السوق السورية بعد وصوله.

الموز اللبناني يعدل الاسعار

تقدم السيدة سميرة على شراء الموز اللبناني من إحدى المؤسسات الحكومية في دمشق، بالنسبة لها كانت المفاجأة أكثر من سارة وهي تقرأ السعر الموجود فوق كراتين الموز الصفراء، فقبل أيام قليلة كان سعره يتجاوز الـ ٢٠ ألف ليرة سورية واليوم هو بسعر ٧ آلاف ليرة، وربما يكون أرخص في الغد"، تقول سميرة لموقع "العهد" الإخباري.

ابراهيم رب أسرة مكوّنة من سبعة أشخاص يؤكد لموقعنا بأنه "قبل أيام قليلة كنت أكتفي بمراقبة الموز من بعيد أو مجرد قراءة سعره على عجل وقلق"، مشيراً إلى أن "الحال قد تغير اليوم مع وصول الموز اللبناني إلى الأسواق السورية بات بإمكاني شراء ما احتاجه منه بعدما انخفض سعره بشكل ملحوظ ووصل إلى ربع ما كان عليه قبل أيام قليلة".

تشتري السيدة عائشة بضع كيلوغرامات من الموز اللبناني قبل أن توجز لموقعنا أهمية هذه المادة بالنسبة للأسرة السورية: "قيمتها الغذائية عالية ونستعيض بها عن كثير من المواد الغذائية الأغلى ثمنًا والأقل فائدة وقد بات شراؤها عادة شرائية في سوريا لأنها جزء من مطبخنا السوري".
وتضيف عائشة بأن أولادها يطالبونها بالموز منذ أكثر من شهر وهي ونتيجة للظروف الاقتصادية الصعبة كانت تماطل في شرائه لحين وصوله من لبنان.

الإقبال زاد على الشراء

أمام المؤسسات الحكومية السورية، تنتشر بكثافة السيارات التي تبيع الموز اللبناني وتشهد إقبالًا ملحوظًا من السوريين. أبو عبدو تاجر موز يركن سيارته في زاوية إحدى الشوارع الفرعية في دمشق أكد لموقع "العهد" الإخباري أن الإقبال على شراء الموز بات كبيراً للغاية بعد نزول الموز اللبناني إلى الأسواق في حين "أننا كنا نقف طويلاً في البرد بانتظار قدوم زبون عندما كانت أسعار الموز تتجاوز العشرين ألفا".

وأضاف أبو عبدو في حديثه لموقعنا بأنه ومع الارتفاع الجنوني لأسعار الكثير من المواد الغذائية في سوريا، يظهر الموز اللبناني كـ"حل بديل ومجدي" نتيجة أسعاره المعقولة التي تناسب دخل غالبية السوريين.

اللجنة الاقتصادية تقرر

وكانت اللجنة الاقتصادية في سوريا قد وافقت منذ ثلاثة أسابيع على استيراد كمية من الموز من لبنان وذلك بناء على طلب كل من وزارتي الإقتصاد والتجارة الخارجية والزراعة حتى شهر نيسان ٢٠٢٣ وأوضح القرار أنه"تم السماح باستيراد نحو ٥٠ ألف طن من الموز ولكافة طالبي الاستيراد على ألا تتجاوز كمية كل موافقة استيراد ٥٠٠ طن وألا تتم منح موافقة أخرى لنفس طالب الاستيراد قبل تخليص الموافقة الممنوحة له سابقا وذلك بالتنسيق مع الجهات المعنية والجمعية التعاونية لمزارعي الحمضيات والموز والاشجار الاستوائية في لبنان".

وبيّن القرار أن طلب وزارتي الإقتصاد والزراعة هذا يأتي "بهدف تأمين الموز للأسواق المحلية بأسعار مقبولة".

سوريالبنان

إقرأ المزيد في: خاص العهد

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة