طوفان الأقصى

الخليج والعالم

الخارجية الإيرانية: لن نتردد في مجال الدفاع عن الحرس الثوري اطلاقًا
26/01/2023

الخارجية الإيرانية: لن نتردد في مجال الدفاع عن الحرس الثوري اطلاقًا

أكّد المتحدّث باسم وزارة الخارجية الايرانية ناصر كنعاني أننا لن نتردد على الاطلاق، في مجال الدفاع عن حرس الثورة الاسلامية.

وأشار كنعاني، خلال تصريح له اليوم الخميس، إلى قائمة العقوبات الجديدة ضد الاتحاد الاوروبي وبريطانيا التي كشفت عنها الخارجية الايرانية أمس (الأربعاء)؛ مؤكدًا أنّ إيران مصممة على الدفاع عن سيادتها ومصالحها الوطنية وحماية ركائز القوة الرسميّة لديها.

وأضاف أن إيران ماضية بكل حزم لتحقيق هذه الأهداف، انطلاقًا من ضوابط وسياساتها الخارجية العريضة ومعايير القانون الدولي الواضحة ومبدأ الندية مع (جميع) الدول.

ولفت كنعاني الى أنّ قائمة العقوبات الإيرانية الجديدة ضد أشخاص ومؤسسات أوروبية وبريطانية، جاءت وفقًا لمبدأ الرد بالمثل على النهج المخرّب والعدائي وغير المبرّر المعلن في 23 كانون الثاني/يناير الجاري من جانب بريطانيا، وأيضًا القرار المرفوض الذي اتخذه الاتحاد الاوروبي في 19 كانون الثاني/يناير، وتصديقه من قبل مجلس وزراء الاتحاد في 23 من الشهر نفسه، ضد مجموعة من الأشخاص والشركات في إيران.

وأردف كنعاني، أنّ العقوبات الإيرانية الجديدة، جاءت وفقًا للقرارات الصادرة عن الجهات المعنية (في البلاد) ومبدأ الرد على السلوك المتعمّد لهؤلاء، في دعم الارهاب والجماعات الارهابية والترويج والتحريض على الارهاب والعنف ونشر الكراهية، الأمر الذي أدّى إلى الاضطرابات والممارسات الارهابية ونقض حقوق الشعب الايراني.

وأوضح أنّ العقوبات الإيرانية الجديدة تضمّنت أيضًا الأشخاص الذين أساؤوا خلال الفترة الأخيرة إلى المقدسات الإسلامية والقرآن الكريم.

ورأى أنّ وزارة الخارجية تضمّ صوتها إلى أبناء الشعب والحكومة ومجلس الشورى الإسلامي والسلطة القضائية في إيران، في ادانتها الشديدة لكافة الاجراءات والتصريحات التدخلية التي تتعارض والقانون الدولي؛ كما تعلن عن دعمها الشامل لحرس الثورة الاسلامية باعتباره أحد رموز القيم الوطنية المقدسة والقوة الرائدة في مجال مكافحة الارهاب والتطرّف بكافة أنواعه، وسوف لن تتردد في أداء هذه المسؤولية على الاطلاق.

الخارجية الإيرانية تدين الهجوم الوحشي لجنود الكيان "الاسرائيلي" على مخيم جنين

في سياق آخر، أدانت وزارة الخارجية الإيرانية، اليوم الخميس، "الهجوم الوحشي لجنود الكيان "الاسرائيلي" العنصري على مخيم جنين في الضفة الغربية".

وقالت الوزارة في بيان: إنّ "صمت المنظمات الدوليّة ومدّعي حقوق الإنسان في الغرب تجاه الجرائم التي يرتكبها الكيان "الإسرائيلي" مؤلم ومخجل".

كما دعت "الدول الإسلامية إلى اتخاذ مواقف وإجراءات موحدة ومنسجمة في دعم الشعب الفلسطيني المظلوم، وإلى تحركٍ جاد لمنع ارتكاب هذه الجرائم الإرهابية والمناهضة للإنسانية".

وجاء بيان الخارجية الإيرانية، تعقيباً على عداون "إسرائيلي" على مخيم جنين شمال الضفة الغربية، أسفر عن استشهاد 10 فلسطينيين بينهم سيدة، إضافة إلى إصابة 20 آخرين بالرصاص الحي بينهم 4 بحالة خطرة، إلى جانب عشرات الإصابات بالاختناق من جراء اقتحام الاحتلال مشفى جنين الحكومي.


 

الجمهورية الاسلامية في إيرانحرس الثورة الاسلامية

إقرأ المزيد في: الخليج والعالم

التغطية الإخبارية



 

مقالات مرتبطة