عاشوراء 2024

ترجمات

نيويورك تايمز: أوستن يحاول إبعاد "إسرائيل" عن "حافة الهاوية"
18/12/2023

نيويورك تايمز: أوستن يحاول إبعاد "إسرائيل" عن "حافة الهاوية"

نشرت صحيفة "نيويورك تايمز" تقريرًا حول زيارة وزير الحرب الأميركي لويد أوستن إلى الأراضي الفلسطينية المحتلة ولقائه المسؤولين الإسرائيليين هناك.

وأشارت الصحيفة إلى أنّ "رسائل أوستن إلى الإسرائيليين أصبحت أكثر صراحة مع استمرار الحرب"، منبهة إلى تحذيره من أنّ "إسرائيل" قد تواجه "هزيمة استراتيجية"، ستقوّض أمنها في حال عدم قيامها بالمزيد من أجل حماية المدنيين، وذلك مع استمرار العدوان على قطاع غزة.

ورأت الصحيفة أنّ أوستن "مؤهل لإطلاق مثل هذه التحذيرات، وذلك كون لديه تجربة عسكرية طويلة والتي تتضمن حرب المدن"، لافتة إلى أنّ "أوستن يتولى دورًا مهمًا مع استمرار الحرب في غزة"، ومشيرة إلى ما قاله في خطاب ألقاه في وقت سابق من هذا الشهر، حيث شدد على أنه "لا يمكن الانتصار في حرب المدن إلا من خلال حماية المدنيين"، وفق تعبيره.

ولفتت الصحيفة إلى أنّ أوستن حذّر خلال زيارة قام بها إلى الأراضي المحتلة في تشرين الأول/أكتوبر الماضي (بعد عملية طوفان الأقصى)، من أنّ عدد القوات التي حشدتها "إسرائيل" على الحدود مع غزة وإلى جانب الحملة الجوية، يعتبر "استخدام مفرط للقوة".

وأردفت بأنّ "أوستن أكد للمسؤولين الإسرائيليين وقتها ضرورة انشاء ممرات إنسانية ووضع قواعد محددة من أجل حماية المدنيين الفلسطينيين"، مضيفة أنّه قال حينها إنّ "على الجيش الإسرائيلي شن حملة جوية تضرب أهدافًا معيّنة مع وجود عدد محدود من قوات العمليات الخاصة على الأرض، وذلك من أجل التحرك سريعًا بناء على المعلومات الاستخباراتية حول أماكن تواجد قادة حركة حماس".

وأشارت الصحيفة إلى أنّ "أوستن أطلق هذه التحذيرات علنًا عقب تلك الزيارة، حيث جاء في بيان صادر عن وزارة الحرب الأميركية (البنتاغون) حول الاتصال الهاتفي بينه ونظيره الإسرائيلي يوآف غالانت بأنّه أثار موضوع الضحايا المدنيين خلال المكالمة"، على حدّ زعمها.

ورأت الصحيفة الأميركية أنه "بينما أبطأ المسؤولون العسكريون الإسرائيليون "بعض الشيء" من العمليات البريّة، إلا أنّهم لم يتبعوا إرشادات أوستن بشأن استخدام الأسلحة الدقيقة إلى جانب عمليات مداهمة محددة تقوم بها قوات العمليات الخاصة، حيث قاموا بالمقابل بمواصلة القصف لغزة بالقنابل "الغبيّة" غير الموجهة"، وفق قوله.

وكشفت الصحيفة أنّ "أوستن قرر أوائل هذا الشهر تكثيف الضغوط"، مشيرة مرة أخرى إلى ما قاله عن تعرّض "إسرائيل" لهزيمة استراتيجية، ولافتة إلى أنّه وبحسب المسؤولين في البنتاغون، فإنّ "هذا التحذير سيُهَيمن على لقاءات أوستن في "تل أبيب".

وأضافت أنّه "من المتوقع أن يُشدد أوستن لغالانت على ضرورة أن تنتقل "إسرائيل" إلى مرحلة جديدة من النزاع". كذلك أردفت بأن أوستن يحاول إبعاد "إسرائيل" مما يعتبره البنتاغون "حافة الهاوية".

ونقلت الصحيفة عن مصادر رفيعة المستوى بأن "المسؤولين في البنتاغون كانوا قلقين في بداية الحرب من سقوط أعداد كبيرة من الضحايا المدنيين، وذلك على ضوء أسلوب الكلام الإسرائيلي بشأن القضاء على حركة حماس"، وفق تعبيرها.

البنتاغون

إقرأ المزيد في: ترجمات

التغطية الإخبارية
مقالات مرتبطة