طوفان الأقصى

فلسطين

الفصائل الفلسطينية: لعدم ترك شعبنا وحيدًا في مواجهة الإرهاب الصهيوني
15/02/2024

الفصائل الفلسطينية: لعدم ترك شعبنا وحيدًا في مواجهة الإرهاب الصهيوني

دعت الفصائل الفلسطينية، بدءُا من يوم غدٍ الجمعة 16/02/2024، شعوب الدول العربية والإسلامية كافّة ليكون يوم الجمعة يومًا قوميًا عالميًا لمناصرة الحق الفلسطيني، وأن يكون يوما السبت والأحد المقبلان يومين عالميين لمساندة الشعب الفلسطيني في الدول الأوروبية والغربية ودول أميركا اللاتينية وشرق آسيا كافة.

وقالت الفصائل الفلسطينية في بيان مشترك لها: "في ظل تصاعد حرب الإبادة الجماعية والتجويع التي يمارسها العدو النازي بحق شعبنا الفلسطيني، في قطاع غزة، وتهديداته بتوسيع العدوان والحرب على رفح التي تؤوي نحو مليون ونصف المليون مواطن، وما يمثله ذلك من تهديد لسيادة مصر وأمنها القومي، والانتهاكات المتواصلة في الضفة الغربية والقدس المحتلة، وإصرار الحكومة النازية المتطرفة على تنفيذ مخططات الضم والتوسع والتهجير القسري وتصفية قضية اللاجئين عبر الاستهداف الممنهج لـ"الأونروا"، فإنّ الفصائل الفلسطينية تدعو أبناء شعبنا وجماهير أمتنا العربية والإسلامية وكل أحرار العالم وأنصار العدالة والحقوق في العالم إلى أوسع حملة شعبية لرفض العدوان والمطالبة بوقف الحرب وإفشال مخططات الإبادة والتجويع".

ودعت الفصائل الفلسطينية الحكومات العربية والإسلامية للتحرك العاجل وممارسة الضغط السياسي المطلوب على المستوى الدولي لوقف العدوان والتصدي لمخططات العدو. كما دعت الأحزاب والقوى العربية والإسلامية والعالمية المناصرة للشعب الفلسطيني لأخد دورها، والقيام بواجباتها لحماية القضية الفلسطينية وعدم ترك الشعب الفلسطيني وحيدًا يواجه كل هذا الإرهاب الصهيوني والعنصرية المدججة بالأحقاد وأدوات القتل والتدمير.

وأكدت الفصائل أن حركة الجماهير والقوى الأحزاب والتيارات، في مختلف دول العالم، قادرة على إحداث الضغط والتأثير وقادرة على إحداث التغيير في مواقف الحكومات والدول للجم هذا الإرهاب الصهيوني النازي. وبناء عليه؛ ناشدت القوى والأحزاب والاتحادات النقابية والبرلمانية كافة، في كل مكان، لأخد دورها والقيام بمسؤوليتها وتأكيد انحيازها للقضية الفلسطينية والوقوف بجانب الشعب الفلسطيني الذي يتعرض لأبشع المذابح والجرائم والحروب المدمرة.

وناشدت أبناء الشعب الفلسطيني للتلاحم والوقوف صفًا واحدًا ضد مشاريع التهجير وتصفية القضية الفلسطينية، والثبات على أرضنا والحفاظ عليها والتوجه إلى المناطق التي أُخرجوا منها على طريق العودة إلى فلسطين. كما أشادت الفصائل الفلسطينية بــــــ:"صبر وثبات شعبنا الأسطوري ودعمه واحتضانه للمقاومة وأداءها البطولي"، ودعت أبناء الشعب الفلسطيني في الضفة والقدس وأراضي الداخل المحتلة للنفير العام والاشتباك والمواجهة مع الاحتلال في الساحات كافة.

كما أشاد بيان الفصائل بأداء المقاومة الباسلة على الجبهات المتعددة، وخاصة في لبنان واليمن والعراق، ودعتها لمواصلة ذلك حتى دحر العدوان عن الشعب الفلسطيني.

فلسطين المحتلةغزةفصائل المقاومة الفلسطينية

إقرأ المزيد في: فلسطين

التغطية الإخبارية



 

مقالات مرتبطة

خبر عاجل