خاص العهد

مسؤولون إيرانيون لـ "العهد": مسيرات يوم القدس وجّهت صفعة كبرى لداعمي الكيان والمطبّعين
13/04/2024

مسؤولون إيرانيون لـ "العهد": مسيرات يوم القدس وجّهت صفعة كبرى لداعمي الكيان والمطبّعين

أقيمت مسيرات يوم القدس العالمي في إيران هذا العام بالتزامن مع معركة طوفان الأقصى وصمود المقاومة الفلسطينية لستة أشهر متواصلة، وعجز العدو الصهيوني عن تحقيق أي إنجاز رغم حرب الإبادة الجماعية على قطاع غزة. 

ولبحث أهمية مسيرات يوم القدس العالمي هذا العام التقى موقع العهد الإخباري بعدد من المسؤولين والشخصيات الإيرانية.

صفعة كبرى لداعمي الكيان الصهيوني والمطبّعين

أمين المجلس الأعلى للثورة الثقافية في إيران الشيخ عبد الحسين خسروبناه تحدث لـ "العهد" قائلًا: "يوم القدس العالمي أصبح يومًا لجميع الشعوب التي تقف إلى جانب المظلوم"، مضيفًا أن "الشعوب اليوم تقف بقوة في وجهة الظلم الصهيو-أميركي"، لافتًا إلى أنه "بالرغم من صمت المجتمع الدولي والمنظمات الدولية فإن الدعم الشعبي اليوم أصبح جليًّا في هذه المسيرات، والشعوب وجّهت صفعة كبرى لداعمي الكيان الصهيوني والمطبّعين".

تواطؤ دولي في وقف حرب الإبادة الصهيونية

بدوره، قال مساعد رئيس السلطة القضائية ورئيس لجنة حقوق الإنسان كاظم غريب آباد في تصريح لموقع العهد: "يوم القدس العالمي هذا العام أقيم في عدد كبير من الدول في الغرب"، لافتًا إلى أن "الشعوب في هذه المسيرات أعربت عن غضبها واستيائها من العدو الصهيوني ووقوفها إلى جانب أبناء الشعب الفلسطيني في غزة".

وأضاف غريب آباد: "نحن نواجه ــ مع الأسف ــ عدوًّا مجرمًا والمؤسسات الدولية والدول لم تفعل شيئًا لوقف حرب الإبادة الصهيونية"، مؤكدًا أن المسيرات الشعبية في مختلف الدول إحياءً ليوم القدس العالمي "هي دعم كبير للشعب الفلسطيني والمقاومة، وهذا يدل على أن الكيان الصهيوني المجرم وحماته لا مكانة لهم عند الشعوب وهم منبوذون ويجب وقف هذه العمليات الإجرامية".

الشعوب متحدة في دعم الشعب الفلسطيني

من جانبه، قال وزير التربية والتعليم الإيراني رضا صحرايي لـ "العهد" إن "هذه المشاركة الكبيرة في مسيرات يوم القدس العالمي تدل على أن الشعوب متحدة في دعم الشعب الفلسطيني والوقوف مع المظلوم ومواجهة العدو الصهيوني"، مضيفًا أن "الرسالة واضحة، وهي أن الشعوب والشعب الإيراني مستمرون في دعم الشعب الفلسطيني، والعدو الصهيوني في طريق الزوال".

لن ننسى فلسطين أبدًا

بدوره، قال مدير صحيفة كيهان الإيرانية الحاج حسين شريعت مداري في تصريح لموقع العهد إن "رسالة هذه المسيرات الكبرى ومنقطعة النظير، هي أن شعوب العالم تقف خلف الشعب الفلسطيني، وهي لن تنسى فلسطين أبدًا".

وأضاف شريعت مداري أن لإعلان الإمام الخميني (قده) عن يوم القدس العالمي هدف كبير، وهو محو الكيان الصهيوني من الوجود، معتبرًا أن "هذه المسيرات تمهّد لهذا الطريق، وكل عام نرى أن هذه الرؤية تترسخ أكثر فأكثر".

وتابع شريعت مداري: "اليوم نرى الكيان الصهيوني يعيش حالة رعب وهزيمة، وهو خلال ستة أشهر لم يحقق شيئًا من أهدافه، ويتلقى الهزائم، والشعب الفلسطيني ومقاومته صامدون بقوة"، معتبرًا أن العدو يرتكب المجازر للتغطية على فشله الكبير.

من جانبه، قال النائب في مجلس الشورى الإسلامي الشيخ حميد رسايي في تصريح لـ "العهد" إن رسائل الشعوب من هذه المسيرات هي أنها "لن تتخلى عن فلسطين وستستمر في دعم الشعب الفلسطيني ومقاومته".

مسؤولون إيرانيون لـ "العهد": مسيرات يوم القدس وجّهت صفعة كبرى لداعمي الكيان والمطبّعين

مسؤولون إيرانيون لـ "العهد": مسيرات يوم القدس وجّهت صفعة كبرى لداعمي الكيان والمطبّعين

يوم القدس العالمي

إقرأ المزيد في: خاص العهد