عاشوراء 2024

قضايا وكتب

"شذرات من لآلئ القائد والولي".. عن الثورة الإسلامية في إيران
19/06/2024

"شذرات من لآلئ القائد والولي".. عن الثورة الإسلامية في إيران

يحاول الكاتب التونسي محمد الرصافي المقداد تقديم منظور فريد ومستنير للإسلام، "محمدي أصيل"، من خلال التعرض لمسيرة شخصيتين ظهرتا في تاريخنا المعاصر فقدما إضافة لأجياله وحالة من الوعي والحركة الثورية وذلك في كتابه "شذرات من لآلئ القائد والولي".

الشخصية الأولى هو الإمام روح الله الموسوي الخميني مفجّر الثورة الإسلامية في إيران ومحقق دعائم نظام حكم إسلامي أرساه على مبدأ ولاية الفقيه العادل. أعاد للإسلام روحه التي افتقدها منذ زمن بعيد وأحيا بها أنفسًا تواقة لنصرة الدين الحنيف وإحلاله في المجتمع محل التطبيق والقيادة فما جاء الإسلام إلا ليقود الحياة. والشخصية الثانية هو آية الله العظمى الإمام السيد علي الخامنئي، قائد جبهة مواجهة قوى الاستكبار والصهيونية والتكفير.

حاول الكاتب من خلال كتابه أن يسهم في تقديم هاتين الشخصيتين إلى القارئ التونسي والعربي خاصة أنهما لم يتخلفا عن خدمة الإسلام المحمدي الأصيل وقضايا الأمة العالقة.

وتعتبر كتابات المقداد مصادر علمية قيمة لأولئك الذين يسعون إلى تعميق معرفتهم بالإسلام بعيدًا عن التبسيطات المفرطة التي غالبًا ما يتم نقلها في وسائل الإعلام الغربية. إنها توفر فرصة للتعلم والتأمل، ليس فقط للقراء المسلمين ولكن أيضًا لغير المسلمين المهتمين بفهم هذا الإيمان العالمي بكل تعقيداته وجماله.

يتطرق محمد المقداد إلى عدة مفاهيم مثل الوحدة الإسلامية، والقيم الأخلاقية للإسلام، والقضية الفلسطينية في ما يتعلق بالإسلام "المحمدي الأصيل"، ويبّين أن الرسالة النبوية قد ابتعدت عن نطاقها من خلال أعداء الإسلام، وخاصة أولئك الذين يتحدثون باسمه، وهم أول من أعطوا صورة مشوهة عن هذا الدين الجميل.

كما يبدو محمد المقداد معجبًا بأهمية وصدى وعقلانية رسالة الثورة الإسلامية في إيران، والتي أثمرت اليوم في بلد مزدهر يدافع عن نفسه كما ينبغي ضد قوى الشر والسياسات المتعجرفة الأمريكية والصهيونية.

تطرق المقداد الى الثورة الإيرانية التي يراها مختلفة من حيث المبادئ التي قامت من أجلها، ومن حيث شعبيتها التي حطمت كل التوقعات. فقد شكلت مركزية الحوزة العلمية محور حركتها وتنظيمها المحكم الذي قاد فعاليتها الممتدة من بداية الستينيات الى أواخر السبعينيات من القرن الماضي. رجل عرفه المجتمع الإيراني عالمًا ومرجعًا جللته التقوى والسلوك العرفاني. ووقف في وجه تجاوزات الشاه وانتهاكاته بحق الإسلام والشعب الإيراني.

كتاب "شذرات من لآلئ القائد والولي" لمحمد رصافي المقداد الذي صدر في تونس في نسخة جديدة هو فرصة ليطلع القارئ في كل مكان على مفاهيم الثورة الإسلامية التي بنت اليوم جمهورية صامدة قوية ومتفوقة في كل المجالات.

الكتاب

إقرأ المزيد في: قضايا وكتب