العالم

"فورين بوليسي": قوات بريطانية وفرنسية إلى سوريا بدعم أمريكي

10/07/2019

"فورين بوليسي": قوات بريطانية وفرنسية إلى سوريا بدعم أمريكي

كشفت مجلة "فورين بوليسي" نقلًا عن مصادر مطلعة أن كلًا من بريطانيا وفرنسا وافقتا على إرسال قوات إضافية إلى سوريا بينما تسحب الولايات المتحدة قواتها من هذا البلد.

ونقلت المجلة عن مسؤول في الإدارة الأميركية قوله إن بريطانيا وفرنسا ستزيدان من عديد قواتها في سوريا بنسبة 10 إلى 15 بالمئة، وأن دولا أخرى قد ترسل أعدادا صغيرة من القوات أيضا، لكن مقابل قيام الولايات المتحدة بدفع مبالغ مالية لها.

وتابعت المجلة نقلًا عن المسؤول المذكور أن توقيت إرسال القوات الإضافية لم يتضح بعد، وكذلك الأمر بالنسبة لعديد القوات، وهناك خيبة أمل في المساعي الهادفة إلى إقناع حلفاء أميركا بتخصيص موارد إضافية لسوريا.

المجلَة نقلت أيضًا عن مصدر مطلع آخر قوله إن إيطاليا تقترب من اتخاذ قرار حول إرسال قوات إضافية إلى سوريا وأنه من شبه المؤكد أن ترسل عددا من دول البلقان والبلطيق أعدادًا صغيرة من القوات.

وقالت المجلة إن قيام بريطانيا وفرنسا بزيادة عديد قواتهما في سوريا على الارجح لن يملأ الفراغ الناتج عن الانسحاب الأميركي، كما رجّحت أن تقلص الولايات المتحدة وجودها العسكري في سوريا من حوالي 2000 جندي إلى 400 جندي فقط.

وبينما قالت المجلة إن العدد المحدد للقوات البريطانية والفرنسية في سوريا غير معروف، نقلت عن المصادر تقديراتها بأن لدى كل من لندن وباريس ما بين حوالي 200 إلى 300 جندي منتشرين في الأراضي السورية.

ولفتت المجلة إلى أن هذا التطور يأتي بعد يوم واحد من رفض المانيا لطلب اميركي بإرسال قوات برية إلى سوريا.
 

إقرأ المزيد في: العالم