عين على العدو

انتقادات لاذعة لأعضاء لجنة الخارجية والأمن خلال زيارتهم إلى مستوطنات غلاف غزة‎

11/07/2019

انتقادات لاذعة لأعضاء لجنة الخارجية والأمن خلال زيارتهم إلى مستوطنات غلاف غزة‎


ذكر موقع "والاه" الصهيوني أن لجنة الخارجية والأمن التابعة للكنيست قامت صباح اليوم الخميس بجولة على مستوطنات غلاف غزة، حيث احتج رؤساء المجالس والسكان على طريقة تصرّف الجهات الأمنية في ظل التهديدات في المنطقة.

وأشار الموقع الى ان رئيس ما يُسمى "مجلس سدوت نيغف"، "تامير عيدان"، وجّه انتقاداً لاذعاً لأداء قيادة "الجبهة الداخلية"، لافتاً الى أنه "في جولة التصعيد الأخيرة بعث برسالة شكر إلى سلطة الطوارئ القومية، فقابلني قائد "الجبهة الداخلية" بإلغاء مشاريع أمنية كنت قد اقترحتها".

بدوره، رئيس بلدية مستوطنة "سديروت"، "ألون دافيدي"، طلب من أعضاء اللجنة عملاً عسكرياً أكثر حزماً، لإعادة الهدوء الأمني إلى المنطقة.

وأضاف: "يجب تنفيذ عملية مثل عملية الجرف الصامد لإعادة الردع"، على حد تعبيره.

من جانبه، قال ممثل وزارة الأمن والجبهة الداخلية في لجنة الخارجية والأمن "دافيدي هاجم"  "ليس لديكم أي خطة لتحصين الأماكن العامة في مدينة سديروت التي تشهد زيادة بآلاف السكان الجدد سنوياً".

واشار الى ان هناك مليارات "الشواكل" من أجل بناء عائق على الحدود، لكن ميزانية لملجأ لحماية السكان من  الصواريخ لا يوجد".

إقرأ المزيد في: عين على العدو