لبنان

فياض: الجامعة اللبنانية  قضية وطنية وسنخوض معركة الدفاع عنها

18/07/2019

فياض: الجامعة اللبنانية قضية وطنية وسنخوض معركة الدفاع عنها

أكد عضو كتلة الوفاء للمقاومة النائب علي فياض في كلمته خلال الجلسة العامة لمناقشة الموازنة في مجلس النواب "أن لبنان أمام رباعية قاتلة: أزمة المالية العامة والفساد والطائفية والترهل الاداري"، مشددا على أنه "يجب أن نتحرر من الحساسيات السياسية في لبنان".

واعتبر أن هذه الموازنة مقارنة مع السابقة تعتبر "انجازا"، وانها تحتاج الى رؤية تدمج بين البعدين الاقتصادي والمالي، هناك ملاحظات عليها إلا أن الحكومة ركزت في تخفيض الإنفاق على تخفيض الإنفاق الإستثماري الذي لا يرفع النمو ولا يخلق فرص عمل.

وتساءل فياض "ما معنى أن هذه الموازنة تفرض رسوما اضافية على إشغال الفنادق وعلى تذاكر السفر؟".

وقال إن "هذه الموازنة تتوقع أكثر من 15% زيادة في الايرادات وهذا توقع مبالغ فيه، وإن 92 من حجم الدين العام هو فوائد"، داعيًا الى ورشة وطنية تتحمل فيها الحكومة مسؤوليتها ويشاركها فيها المجلس النيابي".

وأشار فياض الى انها "موازنة التقاط الانفاس فنحن نمنع الانهيار القريب والمطلوب منا في موازنة العام 2020 ان نخرج من المعالجة التي تقوم على تأجيل الانهيار الى المعالجة التي تضع الاقتصاد الوطني على طريق الحل".

ودعا وزارة العدل ووزارة الخارجية الى متابعة حالات توقيف اللبنانيين بشكل تعسفي في الخارج.

وعن الجامعة اللبنانية، قال فياض: "هناك جو في البلد غير ايجابي تجاهها، وهي قضية وطنية نحن سنخوض معركة الدفاع عنها"، وتابع رسائل الماجستير والدكتوراه تتكدّس الآن في الجامعة اللبنانية بسبب عدم وجود اعتمادات تغطي تكاليف لجان المناقشة".

وطالب فياض وزارة الطاقة والمياه لتأهيل مصالح المياه.

إقرأ المزيد في: لبنان