رياضة

هل يبني جرايا فريقًا يلبي طموحات جمهور النبيذي؟

19/07/2019

هل يبني جرايا فريقًا يلبي طموحات جمهور النبيذي؟

أحمد شكر
يطمح نادي النجمة صاحب الشعبية الواسعة في لبنان للعودة لمنصات التتويج محليًا والمنافسة خارجيًا بعد استقدام المدرب التونسي طارق جارايا بهدف بناء فريق شاب وقوي.
وعلى الرغم من مغادرة نجم الفريق وقائد المنتخب الوطني حسن معتوق إلى غريم النبيذي الأنصار، ورحيل علي بزي، وحسن المحمد، إلا أن جرايا يملك فريقًا جيدًا وخامات واعدة سنستعرضها بالأسماء خاصة وأن القرار الأخير للجنة التنفيذية للإتحاد اللبناني الذي فرض على الأندية إشراك ثلاثة لاعبين ما دون 22 عامًا لوقت مقبول في بطولتي الدوري والكأس سيكون عاملاً مساعدًا للفرق على الاهتمام بعنصر الشباب.
فالنجمة يملك حارس شاب وموهوب برز في الموسم الماضي، بعد الإصابة التي تعرض لها الحارس المخضرم عباس حسن، والمنتقل إلى الصفاء هو علي السبع الذي استدعي لتمثيل المنتخب الوطني.
دفاعيًا يملك جرايا عددًا من الأوراق الرابحة، فبعد ضم مصطفى الشمعة، وعبد الله عيش، والتجديد لقلب الدفاع الشاب قاسم الزين لخمس سنوات بحوزته اندري صوايا والعائد من الإصابة ماهر صبرة.
ويذخر خط وسط النبيذي أسماءً هامة، فإضافة للسنيغالي ادريسا انياغ والوافد الجديد التونسي مراد الهذلي يمكن لجرايا ان يراهن على اللاعب المميز أحمد جلول إلى المتألق مهدي الزين وحيدر خريس الذي عاد من فترة إعارة  للبرج.
هجوميًا يملك الفريق المجد خليل بدر، الذي قدم مستوىً رفيعًا مع الشباب الغازية، وعاد للنبيذي بعد انتهاء فترة إعارته، إلى الواعد علي الحاج والذي ستتاح له الفرصة لخوض المزيد من المباريات والمهاجم علي علاء الدين، الذي كان هدافًا للفريق في الدوري مع الناشئ محمود كعور والعائد من الإصابة محمود سبليني إضافة للموهبة الشابة عيسى خريس. ويعمل النجمة ايضًا على ضم مهاجم أجنبي مميز.
كل هذه الأسماء تبشر بالخير وتسمح لجرايا في حال أحسن الاستفادة منها بناء فريق منافس، بل قادر على حصد الألقاب وتقديم مستوى لائق بجمهور الفريق المتعطش للانتصارات، والذي يأمل مشاهدة لاعبين شباب مميزين، على غرار ما أنتجه المدرب الجزائري رشيد مخلوفي منتصف التسعينات أمثال الحارس وحيد فتال، والمدافعين رياض قبيسي وحسين ضاهر ومحمد حلاوي، والمهاجم بلال فليفل وغيرهم من اللاعبين.
فهل سينجح جرايا بمهمته؟، الأشهر المقبلة كفيلة بتقديم الإجابة، خاصة وأن النبيذي الذي سيستهل موسمه بالمشاركة في كأس  النخبة سيخوض استحقاقه العربي في آب المقبل.
علمًا بأن إدارة النجمة التي تتحدث عن المستقبل تهدف لبناء فريق شاب منافس ويستمر على مدى سنوات طويلة، خاصة وأن ذخيرة الفريق الأول من الشباب متوافرة بعدما ظفر بلقب الدوري لثلاث مواسم متتالية.

إقرأ المزيد في: رياضة