العالم

انهيار مدوٍّ لمنظمة أميركية داعمة لكيان العدو

02/08/2019

انهيار مدوٍّ لمنظمة أميركية داعمة لكيان العدو

أوقفت منظمة "The Israel Project"، وهي أبرز منظمة إعلامية داعمة لكيان العدو في الولايات المتحدة، نشاطها قبل بضعة أسابيع، بعد إفلاسها ماليا.

وذكرت صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية أن انهيار هذه المنظمة يبشر بانهيار منظمات أخرى داعمة للكيان، إثر مواجهتها مصاعب في الحصول على تبرعات جديدة في السنوات الأخيرة.

وقالت الصحيفة إنه تم إغلاق مكاتب المنظمة في القدس المحتلة يوم الأربعاء، وفصل كافة العاملين فيها، مضيفة أن "مكاتب المنظمة المركزية في واشنطن ستغلق قريبا، وقد تم توجيه رسائل فصل من العمل إلى كافة موظفيها".

ونقلت الصحيفة عن مصادر في المنظمة تأكيدها أن السبب الرئيسي لإغلاق المنظمة هو المصاعب المتزايدة في جمع تبرعات من أجل نشاط داعم للعدو الصهيوني، على خلفية الانقسام السياسي المتزايد في الولايات المتحدة واختلاف المواقف بين حكومة العدو و"الأغلبية اليهودية" في الولايات المتحدة.

وحذر سياسيون ومعاهد أبحاث وصحافيون صهاينة مرارا في السنوات الأخيرة، من شرخ في العلاقات بين حكومة العدو واليهود في الولايات المتحدة، بسبب اختلاف عميق في المواقف والآراء بين الجانبين، وذلك في القضايا الدينية اليهودية ومحاربة التيار الأرثوذكسي للتيارات اليهودية في الولايات المتحدة، وخاصة الإصلاحي والمحافظ اللذان يشكلان أغلبية هناك، وكذلك بسبب اختلاف المواقف من الصراع العربي - الإسرائيلي.

وقال موظفون في المنظمة ومتبرعون لها أن المصاعب المالية بدأت في العام 2016، عندما تقلص حجم التبرعات إلى النصف، مضيفين ان أحد أسباب انخفاض التبرعات للمنظمة نابع من الصراع حول الاتفاق النووي مع إيران، الذي وقعت عليه إدارة أوباما. لكن المنظمة، وخاصة مكتبها في واشنطن، بقيادة بلوك، خاضت صراعا عاما هجوميا ضد الاتفاق النووي، وضد سياسة أوباما في المنطقة.

وعارض متبرعون للمنظمة من الحزب الديمقراطي الأميركي خطها ضد سياسة أوباما. وقال أحد المتبرعين الذين توقفوا عن تمويل المنظمة إنه "شعر الكثيرون بعدم ارتياح عندما اكتشفوا أنه بدلا من تحسين التغطية لـ"إسرائيل" في وسائل الإعلام الأميركية، يستخدم مالهم للصراع ضد الرئيس أوباما".

وتوقفت التبرعات للمنظمة بشكل كامل منذ مطلع العام الحالي، واعلن بلوك إثر ذلك عن استقالته، متهما "المناخ السياسي" الحالي في الولايات المتحدة بالتسبب بانهيار المنظمة.

يشار إلى أن منظمة The Israel Project تأسست في العام 2002، في أوجّ انتفاضة القدس والأقصى، بهدف تحسين صورة العدو في وسائل الإعلام الدولية. وركزت المنظمة نشاطها على العمل مقابل الصحافيين والمحللين والمحررين بشكل مباشر، واستعراض ادعاءات داعمة للعدو أمامهم، إضافة إلى إيصالهم إلى مسؤولين إسرائيليين. ووسعت المنظمة نشاطها إلى أوروبا وأميركا اللاتينية، وحتى العالم العربي.

إقرأ المزيد في: العالم