hadinasrollah

فلسطين

وزير صهيوني يدعو لتمكين "اليهود" من الصلاة في الأقصى

14/08/2019

وزير صهيوني يدعو لتمكين "اليهود" من الصلاة في الأقصى

دعا وزير الأمن الداخلي الصهيوني جلعاد اردان يوم أمس الثلاثاء، إلى "تغيير الوضع القائم في المسجد الأقصى بحيث يتمكن اليهود من الصلاة فيه"، وذلك بعد ان سمحت قوات الإحتلال لمستوطنين باقتحام المسجد تزامنا مع صلاة العيد، ما أدى إلى وقوع نحو 61 إصابة في صفوف المصلين.

وقال الوزير لـ"إذاعة 90" الإسرائيلية: "يجب تغيير الوضع القائم في المسجد الأقصى ليتمكن اليهود من الصلاة هناك".

أردان العضو في المجلس الوزاري المصغر للشؤون الأمنية والسياسية "الكابينت"، أضاف ان "صلاة اليهود يجب أن تسمح فردية أو جماعية، سواء في مكان مفتوح أو مغلق"، على حد قوله.

الأردن يرد

من جانبها، استنكرت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين الأردنية تصريحات أردان بخصوص القدس المحتلة.

وعبّر الناطق الرسمي باسم الوزارة سفيان القضاة عن رفض عمان المطلق لمثل هذه التصريحات، محذرا من اي محاولة للمساس بالوضع القائم التاريخي والقانوني والتبعات الخطيرة لذلك.

وأوضح أن الوزارة وجهت مذكرة رسمية عبر القنوات الدبلوماسية للاحتجاج والاعتراض على تصريحات الوزير الصهيوني.

وصباح يوم الأحد الماضي، منعت شرطة الإحتلال المستوطنين من دخول الأقصى لتزامن ذلك مع صلاة العيد، لكنها سمحت لاحقا لهم باقتحامه بعد قمع المصلين المسلمين قرب باب المغاربة.

وإثر ذلك اندلعت مواجهات مع المصلين الفلسطينيين، ما أدى إلى وقوع نحو 61 إصابة في صفوف الفلسطينيين، تم نقل 16 منهم إلى المستشفيات في القدس، حسب إحصائية لجمعية الهلال الأحمر الفلسطيني.

وتدعو "جماعات يهودية متطرفة" إلى تقسيم المسجد الأقصى زمانيا بين المسلمين واليهود، وهو ما ترفضه دائرة الأوقاف الإسلامية الفلسطينية بشدة.

وسبق أن طالبت جماعات ومنظمات "الهيكل المزعوم" رئيس حكومة العدو بنيامين نتنياهو، بالسماح لليهود باقتحام الأقصى خلال عيد الأضحى حتى وإن كان يوم عيد للمسلمين.

 

إقرأ المزيد في: فلسطين