hadinasrollah

العالم

الإمام الخامنئي: العقود الأربعة المقبلة ستكون أفضل لنا وأكثر سوءا للأعداء

21/08/2019

الإمام الخامنئي: العقود الأربعة المقبلة ستكون أفضل لنا وأكثر سوءا للأعداء

أكد آية الله العظمى الإمام السيد علي الخامنئي فشل الأعداء في تحقيق طموحاتهم تجاه الجمهورية الإسلامية في إيران.

وخلال استقباله اليوم الأربعاء الرئيس الإيراني الشيخ حسن روحاني وأعضاء حكومته بمناسبة "أسبوع الحكومة"، قال الإمام الخامنئي إن أميركا وأوروبا والاتحاد السوفييتي السابق بذلوا ما بوسعهم خلال 40 عامًا لكنهم لم يستطيعوا إيقاف عجلة تطورنا.

وشدّد سماحته على أن العدو يعجز عن ارتكاب اي حماقة ضد البلاد، منوها بالانجازات والطاقات المتنامية للجمهورية الاسلامية في مختلف الساحات السياسية والدفاعية والاقتصادية؛ وقال إن العقود الاربعة القادمة للجمهورية الاسلامية ستكون افضل بالنسبة إلينا وأكثر سوءا للأعداء قطعًا.

وتطرق سماحته للاوضاع في إقليم كشمير، وقال: "نحن منزعجون بسبب الظروف التي يعيشها المسلمون في إقليم كشمير"، وأضاف "علاقاتنا بحكومة الهند جيّدة لكن المتوقع منها أن تنتهج سياسة مُنصفة حيال أهالي كشمير النجباء وألّا يُمارس العنف بحقّ مسلمي هذه المنطقة".

الإمام الخامنئي: العقود الأربعة المقبلة ستكون أفضل لنا وأكثر سوءا للأعداء

كما شدد سماحته على أن الأوضاع الراهنة في كشمير هي نتيجة الإجراءات الخبيثة لبريطانيا قبل خروجها من شبه القارة الهندية.

بدوره، أكد الرئيس روحاني أن الحظر الأميركي هو إجراء إرهابي، وشدد على أن واشنطن ارتكبت إرهابا اقتصاديا ضد الشعب الإيراني.

وتوجه روحاني للقوى الكبرى في العالم قائلًا:"إذا أوقفتم صادرات النفط الإيراني فلن تكون الممرات المائية آمنة".

وتجدر الإشارة إلى أن أسبوع الحكومة يقام في ذكرى استشهاد رئيس الجمهورية الأسبق محمد علي رجائي ورئيس وزرائه محمد جواد باهنر في 8 أيلول/سبتمبر 1981 في حادث تفجير إرهابي استهدف مبنى رئاسة الوزراء الذي نفذته زمرة من المنافقين الارهابية.
 

إقرأ المزيد في: العالم