الرجاء الانتظار...

#التوحيد_الاسلامي أدانت الخروقات الصهيونية للسيادة اللبنانية

access_time14-09-2017 | 12:36

أدانت حركة "التوحيد الإسلامي" الخرق الإسرائيلي لسيادة الأجواء اللبنانية، بعد الغارة الوهمية التي نفذها طيران العدو فوق صيدا. وسألت الحركة "أين المتباكين على دور القوات الدولية من هذا الإعتداء الفاضح وأين الأصوات السيادية التي تدعي الوطنية والتي مارست دور النعامة كأن شيئ لم يحدث".

الحركة وفي بيان لها أكدت على المواقف الصلبة التي يعبر عنها رئيسها فضيلة الشيخ هاشم منقارة بأن العدو الصهيوني كما الإرهاب هما العدوان اللذان يتربصان على الدوام بالوطن والأمة وذلك يستدعي جهوزية دائما للرد الحاسم عبر ثلاثيتنا الذهبية الوطنية الجيش والشعب والمقاومة وأضاف البيان أن العدو الصهيوني كمن يبدو فقد اعصابه بعد الهزيمة النكراء التي نزلت بالإرهاب التكفيري في عمليتي "فجر الجرود وإن عدتم عدنا".

الحركة تذكر العدو الصهيوني أن الثلاثية الوطنية الذهبية التي هزمته كما الإرهاب على الدوام جاهزة لتلقينه المزيد من الهزائم وهي أصبحت أشد قوة ومتانة ومنعة.

 

access_timeمنذ أسبوع place لبنان location_searching بيان