alahedmemoriz

الدفاع الروسية: الغرب يتسابق لإخراج الحبوب من أوكرانيا في أسرع وقت ممكن

الدفاع الروسية: الغرب يتسابق لإخراج الحبوب من أوكرانيا في أسرع وقت ممكن

24/05/2022 | 23:01

قالت وزارة الدفاع الروسية إن الوضع الإنساني في المناطق التي تسيطر عليها كييف يقترب من أن يكون كارثيًا، حيث يتضور حوالي 9 ملايين شخصًا من الجوع.

وأوضح ميخائيل ميزينتسيف، رئيس المركز الوطني لمراقبة الدفاع الروسي، أن "الوضع الإنساني في المناطق التي تسيطر عليها سلطات كييف يتدهور بسرعة ويقترب من الكارثية.

ووفقًا لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة، هناك 8.7 مليون شخص يتضورون جوعًا في أوكرانيا، ويعاني 22.8% من الأطفال دون سن الخامسة من سوء التغذية".

ووفقًا له، فإن الغرب يحاول إخراج الحبوب من أوكرانيا في أسرع وقت ممكن، دون التفكير في العواقب على السكان المدنيين في حال أصبحت مخازن الحبوب فارغة.

وأكد ميزينتسيف أن "نظام كييف، على الرغم من النقص الحاد في الغذاء وخطر حدوث أزمة غذائية، متجاهلا ًرفاهية شعبه، مستعد لفعل أي شيء لإرضاء بلدان الغرب الجماعي، التي نفاقا وتحت مسمى الدعم الإنساني، تسعى إلى إخراج الحبوب من أوكرانيا في أقرب وقت ممكن من خلال ما يسمى بـ "ممرات التضامن" من خلال الاتحاد الأوروبي المنخرط، دون الاهتمام مطلقًا بما سيحدث في البلاد بعد إفراغ مخازن الحبوب الأوكرانية".

وأضاف أن "كل هذا يحدث على خلفية الهستيريا المستمرة لـ"الغرب المتحضر" واتهاماته الباطلة لروسيا بخلق أزمة غذاء في العالم بشكل مصطنع".

المصدر:تاس