عهد الأربعين

لبنان| المكتب الإعلامي لوزير الأشغال: حمية يتابع غرق الزورق قبالة ساحل طرطوس

لبنان| المكتب الإعلامي لوزير الأشغال: حمية يتابع غرق الزورق قبالة ساحل طرطوس

22/09/2022 | 22:11

 

أفاد المكتب الإعلامي لوزير الأشغال العامة والنقل في حكومة تصريف الاعمال علي حمية، في بيان، أنّه " بعد ورود المعلومات من سوريا، بأنّ زورقًا يحمل على متنه لبنانيين وغير لبنانيين، قد غرق قبالة ساحل طرطوس في سوريا، أجرى الوزير حمية سلسلة من الاتصالات المكثفة متابعة لهذا الموضوع، بحيث قام بالتواصل مباشرة مع وزير النقل السوري زهير خزيم، الذي أكد له، بأنه تم لغاية ألان  انتشال 33 ضحية و16 من الناجين حتى اللحظة، مشيرًا إلى أن هناك 24 زورقا للبحث تعمل منذ الساعة الاولى لورود المعلومات عنه، مضيفًا بأن ثمة فرقًا تنتشر على الشاطئ للغاية نفسها، وستعمل هذه الليلة وغدًا صباحًا لاستكمال عمليات البحث عن ناجين وانتشال الضحايا، وكما أنه جرى الاتصال أيضاً مع مدير عام الموانئ السورية العميد سامر قبرصلي، والذي أكد لنا بأن الكوادر السورية تعمل الآن بكل جهودها على ما يمكن إنقاذه من الزورق البحري، وذلك في موقع مقابل منطقة المنطار ومقابل أرواد وعدة مواقع على شاطئ طرطوس.
وكما أنه - وللغاية نفسها - تم الإتصال أيضًا مع القائم بالاعمال في السفارة اللبنانية لدى سوريا طلال ضاهر، والذي أفادنا بأنه سيصل ليلًا إلى طرطوس لمتابعة الموضوع".

المصدر:بيان - الوكالة الوطنية
التغطية الإخبارية
المقداد: سورية تدعو الولايات المتحدة وحلفاءها الغربيين إلى تلبية المطالب الإيرانية المشروعة فيما يتعلق بالعودة للاتفاق النووي
المقداد: سورية تجدد دعمها للاجتماعات التي تعقد بصيغة أستانا و ترحب بنتائج قمة طهران التي عقدت 19 تموز
الإرهاب و الإجراءات القسرية الغربية وسرقة ثروات الشعب السوري هي أسباب الأزمة الإنسانية
المقداد: محاربة الإرهاب لا تتم عبر "تحالف دولي" غيرِ شرعي ينتهك سيادة الدول ويدمر المدن والقرى ويرتكب المجازر ويسرِق الثروات
المقداد: الميليشيات الانفصالية تعيش تحت تأثيرِ الأوهامِ التي ينسجها رعاتها وعليها أن تتراجع عن التعويل على المحتل الأجنبي
المقداد: اعتداءات "إسرائيل" المتكرّرةٍ على الأراضي السورية تهددُ السلمَ والأمن في المنطقة والعالم
المقداد: سورية تؤكد أنها ستمارس حقها المشروع في الدفاعِ عن أرضها وشعبِها بكل الوسائلِ اللازمة
المقداد: أيّ وجود عسكري غيرِ شرعي على الأراضي السورية هو مخالف للقانونِ الدولي ولميثاقِ الأمم المتحدة ويجب أن ينتهِي فوراً دون قيد أو شرط
المقداد: انتهاكات "إسرائيل" في الجولان تتمثل بمحاولااتها فرض الجنسية ونهب موارد الجولان الطبيعية ودفنِ النفايات النووية في أراضيه
المقداد: الممارسات الاسرائيلية في المنطقة تدفع الى مزيد من التوتر لاسيما مواصلتها ارتكاب المجازر