مساعد وزير الخارجية الايرانية: على الصهاينة ألا يرتكبوا الخطأ الثاني لأن الرد سيكون أشد وأقوى

مساعد وزير الخارجية الايرانية: على الصهاينة ألا يرتكبوا الخطأ الثاني لأن الرد سيكون أشد وأقوى

15/04/2024 | 23:18

أكد مساعد وزير الخارجية وكبير المفاوضين في الملف النووي الايراني علي باقري كني أن الخطأ الكبير الذي ارتكبه الصهاينة خلال جريمتهم في دمشق يتمثل في فتحهم المجال أمام إيران لاختبار قوتها العسكرية.
وأضاف: على الصهاينة ألا يرتكبوا الخطأ الثاني، لأن الرد الإيراني سيكون أشد وأقوى وأوسع نطاقاً، فهذه المرة لن تكون أمامهم فرصة لـ 12 يوماً
ولفت الى ان إيران عندما قررت الحفاظ على مصالحها عبر معاقبة الصهاينة خططت أيضاً لخباثتهم المستقبلية

المصدر:الميادين
التغطية الإخبارية