لبنان| حمدان: سقف الاهتمام الغربي بالجيش اللبناني حده الأقصى ديمومة البقاء وليس المواجهة

لبنان| حمدان: سقف الاهتمام الغربي بالجيش اللبناني حده الأقصى ديمومة البقاء وليس المواجهة

20/04/2024 | 19:44

كتب العميد مصطفى حمدان عبر مواقع التواصل الاجتماعي: " إن السعي والجهود المقدرة لقيادة الجيش، لتأمين الاستمرارية المعيشية واللوجستية لجيشنا الوطني، في مرحلة مفصلية معقّدة على المستويات الإقليمية والعالمية كافة، مسار حتمي لحماية وجودية الوطن، الذي فرطت بكينونته الطبقة المذهبية والطائفية المهيمنة على ما تبقى من هيكل الدولة العظمي. لكن يجب أن تكون الواقعية، في تقييم الاندفاع الفرنسي نحو جيشنا، هي الأساس في التقدير الاستراتيجي لما يمكن إنجازه لصالح الوطن وجيشنا".

وأضاف: "إن سقف الاهتمام الغربي بالجيش اللبناني حدّه الأقصى ديمومة البقاء، وليس المواجهة، لأنه ممنوع مواجهة العدوّ الإسرائيلي على كلّ المستويات: أرضًا، وجوًا، بحرًا. لذا ممنوع على الجيش اللبناني امتلاك الصواريخ على أنواعها لحماية الجو والبحر، وممنوع امتلاك أسلحة مضادة للدروع ولا مسيّرات، ولا أنظمة دفاعية حديثة متقدمة من الآليات المدرعة القتالية مرورًا بالدبابات والمدفعية المنقولة وصولًا للراجمات، والصواريخ المتوسطة المدى ارض - ارض، ولا تطوير سلاح الجو وقدراته القتالية الدفاعية عن المجال الجوي اللبناني. فقط الادّعاء بالوقوف إلى جانب الجيش والاستثمار فيه، وتزويده بالعتاد غير المطلوب، والخفيف، الذي لا يردع ولا يوقف أي عمل عدائي للعدو. على سبيل المثال، قررت الحكومة الألمانية مؤخرًا بشخص سفيرها والملحق العسكري الألماني بزيادة الدعم العسكري للجيش، فقدمت أفرانًا لصناعة الخبز، مع العلم أن ألمانيا ثاني أكبر دولة تساعد في تسليح العدوّ الإسرائيلي بعد أميركا. هذا مثال على خفة نواياهم الاستراتيجية في حماية لبنان، لا بل جدية اضعافه من أجل الأمن القوميّ الإسرائيلي، حماية لكيان العدو... علينا أخذ العبر من التقديمات الغربية إلى الجيش اللبناني".
 

المصدر:بيان
التغطية الإخبارية
إعلام العدو: للمرة الأولى منذ "حرب الاستقلال" بدأت تخفف القبضة على المناطق القريبة من الحدود اللبنانية
إعلام العدو: صفارات الإنذار تدوي في إصبع الجليل 
إعلام العدو: مقتل جندي وجرح 5 آخرين 2 منهم في حال الخطر جراء انهيار مبنى عليهم في رفح
إيران: الإمام  الخامنئي يؤم صلاة الجنازة على الشهداء رئيسي ورفاقه في جامعة طهران
لبنان: السفارة الإيرانية تفتح بعد ظهر اليوم سجل التعازي بالرئيس الشهيد السيد رئيسي ورفاقه 
فلسطين المحتلة| سرايا القدس - كتيبة جنين: نواصل بكل تشكيلاتنا التصدي لقوات الاحتلال في كل المحاور وتفجير العبوات الناسفة
إيران| هنية: الرئيس الشهيد ركّز على أن معركة طوفان الأقصى التي يقودها شعبنا على أرض فلسطين زلزال ضرب الكيان الصهيوني وأحدث تحولًا تاريخيًا على مستوى العالم
إيران| هنية: الرئيس الشهيد أكد أن المقاومة هي خيار استراتيجي من أجل تحرير فلسطين وأن المقاومة على أرض فلسطين تشكل الخط المتقدم لمحور المقاومة بل للأمة الإسلامية كلها
إيران| هنية: الرئيس الشهيد أكد أن على الأمة أن تقوم بواجباتها ومسؤوليتها لتمكين الشعب الفلسطيني من تحرير أرضه
إيران| هنية: الرئيس الشهيد ركز في حديثه معنا على أن القضية الفلسطينية هي قضية المركزية للأمة



 

خبر عاجل