قيادةُ بيروت في حزب الله تزور ضريح مغنية: "تَحيةٌ إلى العِمادْ"

قامت قيادةُ منطقة بيروت في حزب الله بزيارة ضريح الشهيد القائد الحاج عماد مغنية في روضة شهداء المقاومة الإسلامية في الغبيري بمناسبة الذكرى السنوية لعروجه والشهداءِ القادة إلى الملكوت الأعلى.

تحت عنوان "تَحيةٌ إلى العِمادْ" ضمَّ الوفد وزير الدولة لشؤون مجلس النواب الحاج محمود قماطي، والنائبَيْن عن كتلة الوفاء للمقاومة الحاج أمين شرّي والحاج علي عمّار، والنائب السابق الحاج محمد برجاوي، ومسؤولين قياديّين من الحزب.

بدأت المراسم بتلاوة آيات من القرآن الكريم، وعلى وَقْعِ موسيقى التعظيم العسكرية، دخل الوفدُ ووضع إكليلًا من الزّهر عند ضريحه المبارك، وقرأ الفاتحة عن روحه وأرواح الشّهداء الطاهرة

ثم ألقى النائب الحاج علي عمّار كلمة باسم الوفد، حيّا فيها تضحيات الشهداء القادة، وأعرب عن الاعتزاز بتضحياتهم تلك التي قدموها طيلة مسيرة حياتهم الجهادية المليئة بالعطاء والتفاني، سيما القائد الجهادي الحاج عماد مغنية.

 وفي ختام المراسم أدَّت ثُلَّة من المجاهدين قسمَ العهد والوفاء على متابعة مسيرة المقاومة الإسلامية التي خطَّها هؤلاء العُظماءُ بدمائهم الزكية.

المصدر:العهد
51 قراءة | 17/02/2019