الرجاء الانتظار...

person فهيم عبد العزيز

ويعيدنا الله بخير

هلَّة الصيام أيام وليال كرام نصر واستقامة حصد نجاة وسلامة وتشهِّي الخير وكسب المغبة النافعة هجر التكلف وترك الغيبة والشماتة رسالة الإسلام منهاج قويم وخلق كريم ونبي يتممه بصدق حديث وخير عمل حب عباد الله وتقرب من الناس أن تطعم البائس الفقير تصبح خير من الخير أن تجتنب قول الزور تخلص من الشر أن تداوم على الخير تترك الفواحش وتبتعد عن الطيش أن تكون عادلاً تكره لغيرك ما تكره لنفسك فطوبى لمن حسن مع الناس خلقه وبذل لهم معونته وعدل عنهم شره. مع العيد ربنا العظيم سيدنا المصطفى نستلهم معاني الفطر الميمون تلاشي الفوارق انعدام علامات الفقر والغنى التقاء التقى والوفد بالجود والقيم الواحدة للمحبة والتآخي. للتسامح والسلام مباركة تهل علينا وتعاد كل عام وفيها العبرة ومنها استلهام السلوك ليدوم الخير ويعم وينكشف الظالم ويخزى المعتدي ونبقى بخير شعب ومقاومة جميعاً في وطن يحفظه الله ويحميه
place سوريا
access_time 2011-09-01

person ريما دمشقي

أنا فلسطينيه

بسم الله الرحمن الرحيم أنــا فلســـطينية…… و لـــدتُ هنــاك على ضـــوء ســراج خـــافت في خيـــمة منســــيّة…... فتــحوا لشــعبي ملفــا….أسموه القضية سلّمونا أوراقاً ملونة….تشبه الهوية كتبوا عليها أسماء تقليدية…. ووزعـــونا على أرض الشتات و قالوا حالات إنســـانية لكن…إحذروهم…إسلخوهم من جلودهم… كي ينسوا الأرض و حقيقة الهوية… هكذا أقرت الدولة العبرية…. أنـــا فلســــطينية…... مـــن أبــوين فلســـطينين… ذاقـــوا مرارة الظلم و الهمجية… علّماني ألا أنســى ثورتي الشــعبية و أن أرفض الذل في المســارح الســياســية…. و أن لا خيــار عن الاستقلال و الحرية و بأنّ شـــعبي الصابر … لن يبقـــى الضحيـــة… و ليــــدرك العالم و البشرية… أنّ القــــدس عاصمة لــدولتي الفلســــطينية… و إلا فلا بــديل عن المقـــاومــة الشـــرعية...
place لبنان
access_time 2011-08-28

person د. فهيم عبد العزيز

الكَلَب الاستعماري الغربي والخنوع الأعرابي

لإظهار المعنى الحقيقي لما يحاك ضد سوريا من عدوى حرب كونية ضمت آلياتها من قادة غاب يتزعمون الإعلام والاقتصاد والعسكر جمعت فلولها من الغرب والجوار، يعد استخدام هذه الكلمة هو الأنسب لوصف الداء الاستعماري بالرغم من وجود مصطلح آخر لوصف الحالة هو السعار لكن الكَلَب كما في اللغة الدارجة يعطي الفعل الاستعماري الغربي الذي تقوده أمريكا وبعض الأوروبا الاستعمارية كفرنسا وبريطانيا بمساعدة بعض الارتهان الأعرابي ضد سوريا العنوان الأصح للدلالة على الحالة المرضية العمياء والوباء الاستعماري القديم المتجدد ضد منطقتنا العربية وسوريا بالتحديد أجل سوريا بالتحديد بلد العروبة والقرار المستقل الخارجة عن الطاعة الأوروبية - الأمريكية المستكبرة، بلد الشعب القارئ للتاريخ والجغرافية قديما وحديثاً المدرك أن هذه الأوروبا المجاورة لنا عبر هذا البحر الذي أردناه آمنا بيننا وبينهم وأرادوه للسيطرة والتسلط فقسموا واستعمروا وسلبوا الخيرات وتذرعوا بالحضارة و نشر الوعي والديمقراطية في دول المنطقة فكان فعلهم الأسوأ إقامة الكيان الغريب الغاصب في بلاد الشام قلب الوطن العربي. فالأوروبيون هم الذين أنشاؤوه وزرعوه ووفروا له مقومات الاستمرار، لقد فعلوا ذلك بتخطيط استراتيجي دقيق ينفذ بآليات متجددة في الزمان والمكان لتبقى المأساة الكبرى في منطقتنا ذريعة للتدخل والنفوذ. كلما ظهرت علامة خير وتحرر في المنطقة تكالبوا عليها أكثر وافتعلوا الأزمات أكثر لتسهيل عملية السيطرة على الخيرات وسلبها فحروب الكيان الغاصب ضدنا كثيرة ولم تستطع أممهم الكاذبة من إيقافهاأو الحد منها، والحروب بيننا وحروب الخليج كلها العربية - الإيرانية والعربية - العربية واحتلال العراق من عندهم .أوروبا هذه مع هذا الغرب الذي تتزعمه أمريكا تستكمل حربها على الدول العربية بحجة الحرية أو الديمقراطية وبخطة الفوضى الخلاقة التي تخرب البلاد والشعوب، تخوض حربها ضدنا وتخلق الفتن لنخوض حروبنا بيننا، قسمونا شعوبا وقبائل وطوائف ويعملون لتحقيق ذلك لكي تسودصنيعتهم "إسرائيل اليهودية" إن الساسة الأوروبيين والأمريكيين يلجؤون للأضاليل ويصدرون الأوامر للأعراب بأن هناك أعداء جدد في المنطقة هم المقاومين في فلسطين ولبنان ومن يدعمهم في سوريا وإيران وعلى المضللين من الأعراب مشاركتهم في هذا الصراع الدائر ضد سوريا لتسهيل عملية إتمام السيطرة على المنطقة والسيادة الإسرائيلية لتحقيق الكيان الأكبر المخطط له من النيل إلى الفرات فها هو السودان قد تقسم وها هو في جنوبه بنيله الذي هو جنة مصر يرفع علم الكيان وها هو العراق بفراته الذي هو كتلة الخصب في بلاد الرافدين على بوابات التقسيم والموساد الدخيل له فعله فيه، وتبقى سوريا المحافظة على استقلالها في القلب عقدة الغرب العاصية عليهم، الواقفة في وجه مخططاتهم ،غير المتنازلة عن حقوقها، المانعة لإقامة هذا الكيان المغتصب والمتعصب فوق أرضنا ، لذلك يعمل أهل النفاق والكذب من الساسة والقادة في أوروبا وأمريكا والمأجورين الذين يعملون لصالحهم عندنا من الأعراب الذين تتدفق عندهم براميل الحريات سلب نفط وتبذير خيرات وانتهاك لمصطلحات وفعل الحرية والديمقراطية وحقوق الإنسان والتعايش والسلام فوق الأرض فهم الأبعد عنها والشواهد القديمة والحديثة في بلادنا والجوار تشهد بأنهم هم الغاب الحقيقي وسلاح القوة قانونهم .أوروباالاستعمارية هذه تشتاق لعودة زمن السيطرة والتحكم الآن وهي في أضعف حالاتها فكيف يسمح لهم بتحقيق ما يخططون له ونحن الأقدر على صناعة التاريخ الحديث في زمن المقاومة والانتصارات الراهنة.
place سوريا
access_time 2011-08-26

person بتول دبوق

تحية للمقاومة.....

تحية لهذه المقاومة التي زرعت الأمل وقلبت المعادلات وجعلت العالم ينتبه أن هذه الأمة لم ولن تموت كما كانوا يعتقدون وباتوا يحسبون لها اليوم حساباً لم يكن بالأمس فضاعفوا التآمر وزادوا الضغوط وتفننوا في تطويق شعوبها كي يبقوا رأسها مطأطأ منخفضاً وخانعاً ولا سبيل له إلا تنفيذ الأوامر وتلبية الحاجات. - تحية لهذه المقاومة التي رفضت أن يكون الاستسلام للوهن والضعف والهزيمة هو قدر الأمة فعلمت العدو قبل الصديق أن قدر الأمة هو الصمود والصبر وأن التضحية والمواجهة والمجابهة هي الخيار الذي يجعل العدو لا يجرؤ على تجاوز الحدود شبراً واحداً. - تحية لهذه المقاومة التي استنهضت في هذه الأمة المعاني السامية والنبيلة في الحياة وأن الموت بشرف أفضل من الحياة بهوان وذل، وأن من يتهيب صعود الجبال يعش أبد الدهر بين الحفر، وأن الحياة هي وقفة عز وليست مواقف تخاذل وتراجع وطأطأة أمام العدو. - تحية لهذه المقاومة التي هي بداية نهضة أمة لتأخذ مكانها بين أمم الدنيا وحالت دون شطبها من مسرح الأمم وتناضل لإبقائها أمة لاعبة تقوم بدور على الساحة الإقليمية والدولية وليست مجرد مشاهد أو متفرج على ما يدور حوله وأمامه، ومنفعل في الأحداث، وليس فاعلٍ بأي شيء. - تحية لهذه المقاومة التي أفشلت كافة خطط أعداء الأمة في رسم مستقبل أبنائها وتأسيس شرق أوسط جديد لهم يجعلهم قبائل وأقوام ومذاهب وطوائف متناحرة ويعيدهم إلى أيام داحس والغبراء، ورسمت لهم (أي المقاومة) مستقبلهم بأيديهم وبأنفسهم، وأبت إلا أن تكون مصالح أبناء الأمة فوق كل اعتبار، ووحدة أبناء الأمة، ونبذ عوامل الفرقة والضعف هي الأولوية في عقلها وثقافتها وبرامجها. - تحية لهذه المقاومة التي جعلت العرب في ديار الغربة يشعرون أن أمتهم حية ولم تمت ورفعوا رؤوسهم أمام شعوب الدنيا الآخرين باعتزاز وفخر مرددين أن شعوب فرنسا وبريطانيا وروسيا وفيتنام، ... ليست بأشجع منا عندما يتجرأ أحد ويمس أرضنا وعرضنا ويعتدي علينا. - تحية لهذه المقاومة التي تعرف كيف تبني كما تعرف كيف تقاوم، فتحمل البندقية بيد والمعول باليد الأخرى وتخوض تحديات التنمية والتطوير والإعمار بنفس الروح والإرادة التي تخوض بها معارك الميدان. - تحية لهذه المقاومة التي أخذت على عاتقها ليس فقط قضية الدفاع عن الوطن والشعب أمام العدو الخارجي ، وإنما الوقوف إلى جانب كل ضعيف ومستضعف وفقير ويتيم وجائع ومحروم في مجتمعها وأحسّت بأحاسيسهم وعاشت مشاعرهم وسعت جاهدة للتخفيف ما أمكن من معاناتهم ومصاعبهم. تحية لهذه المقاومة التي سمت فوق كل التجاذبات والإفتراءات والأضاليل فكانت وبقيت عربية بإمتياز وعروبية بإمتياز وإسلامية بإمتياز ولم تكن في يوم من الأيام ذات هوية محدودة ضيقة كما أراد بعض الحاقدين والمضللين والمشككين ، حتى لا نقول بعض المتآمرين والمرتهنين لإرادات خارجية ، أو أسيرة لمفاهيم وأفكار ضيقة محدودة مبنية على ثقافة البغض والكراهية البعيدة كل البعد عن جوهر العروبة وجوهر الإسلام ، كما هي ثقافة البعض.. - تحية لهذه المقاومة التي حملت هموم كل عربي وكل مسلم في كل مكان لاسيما في فلسطين ودفعت غالياً ثمن إيمانها بمقدسات أمتها وبحقوق شعب فلسطين ولكنها لم تتراجع ولم تهن فإيمانها لا يُعلى عليه. - تحية للمقاومة ولمن يدعم المقاومة ويقف الى جانب وخلف المقاومة ويساند المقاومة بأي شكل أو طريقة أو أسلوب ، ولمن يغرس ويغذي ويروي ثقافة المقاومة ، فهي الشعلة التي تضيء العتمة وتبدد الظلام حينما يحل بأية أمة من الأمم تتعرض للحقد والغدر كما حقد وغدر بني صهيون.
place لبنان
access_time 2011-08-18

person الفتى العاملي جواد

الى الرجال الرجال

الى الرجال الرجال : أليكم أيها الحاملون الوطن في القلب وأنتم قلب الوطن النابض من لم يعرفكم لم يعرف الوطن ومن لم يرى البسمة في محياكم لم يرى الطهر من لم يشاهد يدكم القابضة على الزناد لم يعرف معنى الكرامة كثيرون تطاولو عليكم وعلى سلاحكم الطاهر وهذه حقيقة التاريخ فالابطال الابطال والرجال الرجال ذو الهامة الشامخة يظن بعض الاقزام بأنهم أن تحدثو عنهم وتطاولو عليهم يصبحون بعلة قامتهم بينما هم وأن رفعو وجوههم الى أقصى درجة لن تصل الى نعل حذاء يرتديه مقاوم داس على رأس أسيد الاقزام من الامريكيين والاسرائليين
place لبنان
access_time 2011-08-17

person علي

نداء الى سيد المقاومة السيد حسن نصر الله

سيد المقاومة السيد حسن ان زيارة محمود عباس وانت ادرى به الى لبنان لا تريد الخير للشعب الفلسطيني وانما هي استكمال للمؤامرة المتواصلة لانهاء قضيته وقضبة المقاومة في لبنان وفلسطين وذلك اولا عبر انهاء قضية اللاجئين وللعلم محمود عباس رئيس سلطة على الضفة فقط ولم يشارك ابناء فلسطين في الخارج في انتخابه فهو لا يمثلهم وكل هدفه انهاء قضيتهم عبر السفارة وانهاء تعريف ان الفلسطيني لاجيء مع وجود سلطة تمثله ومن ثم اهاء دور الاونروااضافة الى موقفه المعروف من المقاومة والسلاح المرفوع بوجه الكيان اليهودي فوق ارض فلسطين ولا ننسى مشروع القوات الدولية التي ستدخل الى غزة والضفة لتنهي سلاح المقاومة فيهما سيد حسن اني اربأ بالحزب وانت في قيادته بأن تكونوا مشاركين في بيع فلسطين او ماتبقى منها وتندموا يوم لا بنفع الندم ان المبدئية اهم بكثير من منافع السياسة الكاذبة والتعامل مع الكذبة ولكم في مواقف الاليهود في فلسطين عبرة فب هذا الموقف فلن تجد اثنين يختلفان حول القدس وحول ارض الميعاد
place لبنان
access_time 2011-08-17

person د. فهيم عبد العزيز

ثلاثة وثلاثون قوس نصر

بعد إطالة أمد العدوان وتأخير أمريكا لقرار وقف إطلاق النار ومع الوجع المتزايد للعدو جيشاً وقطعان مستوطنين, ومن تحت الطاولة وافق الأعداء على وقف القتال. وعادت جموع الجنوبيين أهل المقاومين بلمح برق الرايات الصفر ظافرة إلى الأرض المنتصرة. *** من بين الركام تنهض لعبة وبين الحطام تلوح صفحات كتاب وتمزق ورقة هنا تخط المعجزات يكتب التاريخ العنوان تموز ثلاثة وثلاثين قوس نصر تلفها القبضات كلمات السيد والرايات من الغبار الصاعد والدخان تحيك الأم الكفن تلف الجثمان وتصنع العروس الجنوبية وشاح مقاوم عمامة وكوفيه وسرج أمان *** رجال الموت الطاهر أرواح الشهداء سر البقاء أحبة الملائكة عشق السماء بقية رجال الله عشق الروح للطهر وظل العرش الزحف يأتي راغباً يتخطى آثار آلة القتل ونار الحديد استقبليه بموعد الوعد كسب الوعيد وفرحة النصر الغامر *** قوافل الجمع شعب جنوب له الدخّان وشقائق النعمان وعرق التعب يسرع يجتاز الحواجز يعبر المقصوف المدمر المخرَّب من الطرق والجسور تحمل الربع زوادة أرض تعمر المكان لا البعد لا الهجر لا قوانين الأمم تجفِ اللقاء تُبعد شبك الأيدي وجمع القلوب تزُّف الدم نسغ شعب يقلب القرار المكتوب 14 آب 2006
place سوريا
access_time 2011-08-13

person ريما دمشقي

حلّق أيها المقاوم.... حلّق

حلق أيها المقاوم كالصقر شموخك ..... حلق فالجبال لا تروق لك عشقك السماء وهي المساكن ..... حلق بعيدا عن كل أوكار الظلام ..... فأنت حيث تكون الشمس هناك تصنع الملاحم ..... تشدو لك طيور الحمائم .... تزفك شهيدا ... فراشات المواسم .... تزهو أرضي بك كعروس رقصت لها السنابل ..... دمك ذاك القاني .... يرفرف نصرا قد ولى زمن الهزائم ....
place لبنان
access_time 2011-08-11

person ريما دمشقي

رسالة إنسانة لفلسطين الحبيبة

رساله أنسانه لفلسطين بدموعي أكتب لكي000 لأحاول أن أخرج عما بداخلي فأنا صحيح لبنانية 000 ولكني بالواقع أنسانه وأنا أنسانه لا أعرف قوانين البلاد ولا حدودها , ولا أحب أن أعرفها لأنني لست مؤمنه بها , فيقولون بأنها سياسه ولكني أكره هذه الكلمه لأنها بالواقع ليست سياسه بل هي كلمه نحاول أن نعبر بها عن تصرفاتنا أي قرارتنا أو بمعنى أدق ( رغباتنا ) فأذا أردنا شئ نأخذه ونقول هذه سياسه , وأذا قتلنا شخص فنقول هذا شهيد , ويا الله قتلت روح هذا الشهيد بلا ذنب له وكل هذا تحت معنى يطلقونه الزعماء والرؤساء ويقولون عنه معنى سياسه فكفى 000000 فلقد كرهت الحياه فلما كل هذا ؟ لما القتل , والعذاب , والدمار ؟ لما الحروب , والخوف , وعدم السلام ؟ فكفى 000000 ألم تستكفون بعد ؟ ألم تشبعون من دماء هذه الضحايا ؟ دماء وأرواح أنتهكت , قتلت , أستشهدت وليس لها ذنب ضحايا تحاول أن تقول وطني , تحاول أن تقول أمي , أبني ,زوجي تحاول أن تصرخ وترفع يداها وتقول لكم كفى000 فما مصيرها ؟ أيكون الموت مصيرها ؟ لا 000 فأنا أصرخ الأن وأقول كفى000 وسأفتح لكم صدري وسأدعوكم تطلقون كل ما عندكم من رصاصات وقنابل فأنا جهازه , ولكن أعلموا فأنا لست من تنتهك هكذا , فأنا سوف أموت حقا , ولكن وأنا معي ألالاف منكم فروحي لن تهدر , ولن أدعكم تطلقون على المزيد من البشر مجددا ولكن مهما قلت ومهما كتبت لن أعبر عن كل شخص يعيش بفلسطين وليس بفلسطين فقط , بل كل ما يواجه هذه الحروب فمهما كتبت 000 وكتبت لن أعبر , لن أقدر أن أصل ألى شعورهم فأنا أحاول أن أتخيل أطفال أو كبار السن اللذان لايقدرون على مواجهة هذه الحروب , فكيف يعيشون وسط هذه الظروف ؟ وماذا يفعلون ؟ وبماذا يشعرون ؟ أسئله 000 وأسئله ولك أين الأجوبه ؟ لا أعرف ولا أعرف ماذا أقول غير أن الله معكم الأن وأنا أكتب هذه الرساله أتخيل فلسطين أمامي وهي تبكي على حالها وعلى أهلها فلا تبكي 000 فدموعك غاليه علي ودعيني أرجوكي بأن أمسح دموعك 000 فدعيني أحاول أن أخفف من ألمك فأنا حقا أريد هذا 000 ورسالتي هذه لكي ولكل أهلك وناسك لا تحزنوا ولا تنسوا أن الله موجود وتأكدوا أنه يوجد الكثير من الناس يشعرون بالحزن لما تتعرضون له ولما تتعرض له فلسطين وكل البلاد , وأنهم حقا يريدون فعل أي شئ لكي ولكنهم لايقدرون , لأنهم عاجزين فهولاء من يتزعمون البلاد ويصدرون القرارات أي بمعنى أدق ( الفرمانات ) فهم أستطاعوا حقا أن يقيدون حركاتنا ولساننا , ولكن تأكدوا بأنهم لن يقدرون على أن يصلوا ألى قلوبنا , لأن ما في القلب يظل محفورا به ولا يموت حتى ولو مات القلب نفسه , لأنكي ولستظلين بالروح دائما فأنا الفتاه اللبنانية التي تعطيكي يديها وقلبها وروحها فتقبليني فأنا حقا أتمنى أن أنول شرف أن أكون ولو للحظه فلسطينيه وكما ولي الفخر بأني لبنانية , وكما لي الفخر الأكثر بأني أنسانه من البشر الذي خلقهم الله فتقبلي رسالة أنسانه لفلسطين
place لبنان
access_time 2011-08-09

person سلوى فريمان

يجب تحرير شبه الجزيرة العربية من جاهلية حكامها ..

لقد جاءت رسالة الملك النفطي دليلاً جديداً على رجعية و جاهلية دويلات شبه الجزيرة العربية و تفضيلهم الخراب على أن يصيب التغيير ممالكهم . الملك و أعوانه في خليج الذل لا يزالون حاقدون على الرئيس الأسد الذي نعتهم مع بعض الرؤساء العرب الذين تخاذلوا و ما زالوا يتخاذلون في قضية فلسطين و في العراق و في افغانستان بأشباه الرجال . هم اليوم يُفرغون حقدهم بالانتقام منه و لا يهمهم إن خربت سوريا و تقسمت المهم لديهم هو الأخذ بالثأر لأن ما يجيشهم اليوم هو العصبيات القبلية و العشائرية التي و رغم الطائرات الحديثة التي استبدلوا الجمال بها ما زالوا يعيشون بعقلية البدوي القبلي الذي يضرب قبل أن يُفكر ... لقد استجاب الملك بإذلال للأوامر الأميركية فجاءت رسالته متوعدة بالويل و الثبور و عظائم الأمور إن لم تكف الحكومة عن اطلاق النار على الشعب متجاهلاً المجموعات الهائلة المسلحة أميركياً و تركياً و التي تعبث بالجثث و تُنكل بالأموات تماماً كما تفعل قوات حضرة الملك في البحرين .. على الشعوب العربية أن تخجل من تبعيتها لأصحاب الفتن المتنقلة لأن ما يحصل في سوريا ليس سوى فتنة أميركية ذكية تُنفذ بأيادٍ خليجية حمقاء و جاهلة . كفى اذلال هذه الأمة و هذا الدين و كفى السماح لهذه الجموع الغوغائية بالتمادي .. إصلاح و تغيير ؟؟؟ هذا ما لا يريدونه في سوريا بل يريدون عراقاً آخراً و سوداناً آخراً و صومالاً آخر و أفغانستاناً آخراً.
place أستراليا
access_time 2011-08-08

person ليلى إبراهيم فران

(مبروك أبو علي).

الإنتقاد الغراء (مبروك أبو علي). بعد إنفجار قارورة غاز في منطقة الرويس في الضاحية الجنوبية في الطابق العاشر من مبنى يقع خلف مجمع \\\"سيد الشهداء\\\" ، أطلق الإعلام المعادي للمقاومة العنان لخياله بإختلاق قصص وهمية وسيناريوهات بوليسية ، وسرب أيضاً شائعات مغرضة ، وأكاذيب لتضليل الرأي العام اللبناني وللتحريض على المقاومة وسلاحها فادعت جازمة أبواق الفتنة المسعورة بأن الإنفجار قد إستهدف المناضل سمير القنطار ، وإن القنطار قد قتل أثر هذا الإنفجار المدبر ،إلى حد ما و لفترة وجيزة إستطاعت هذه الشائعات المغرضة القذرة إرباك وإزعاج الشارع الوطني المؤيد للمقاومة والمحب للمناضل سمير القنطار الذي يتمنى له جميع اللبنانيين الوطنيين ، الشرفاء طول العمر والبقاء ودوام الصحة والعافية ، ورغم نفي المقاومة الإسلامية في حينها لهذه الشائعات الكيدية الحاقدة نفياً قاطعاً ، بقى البعض المحب للمقاومة وللمجاهد القنطار قلقاً على مصيره خشية أن تكون الشائعة المشؤومة صحيحة ، فكان هذا البعض القلق على مصير القنطار ، متعطش لإطلالة إعلامية للقنطار ولمزيد من الأدلة الدامغة التي تدحض كذب الشائعات الكيدية المغرضة فتطمئن القلوب وتسكن النفوس وتهدأ، فتزول بذلك كل تلك الهواجس والشكوك والقلق . أيام معدودة فقط وجاء الفرج حاملا معه بشارة سارة أثلجت قلوب محبي المجاهد القنطار والمقاومة الإسلامية وذلك عندما قرأ عشاق القنطار الخبرالسار في زاوية \\\"حقيبة السفير – عدد الثلاثاء 2/ آب /2011\\\". الذي يفيد بأن المجاهد الأسير المحرر سمير القنطار وعقيلته زينب برجاوي قد رزقا بمولود ذكر سمياه \\\"علي\\\" وقد رأى أيضاً محبو القنطار صورته (في حقيبة السفير) وهو مبتسم ،منشرح الصدر ، منفرج الأسارير يحتضن طفله الحبيب ولسان حاله يقول لمحبيه إطمئنوا أنا بخير ،حياً أرزق ،وقد أنجبت ولي العهد الذي سيكمل مشوار مسيرتي في المقاومة والنضال حتى تحرير كامل تراب الجنوب وفلسطين من دنس الصهاينة الأعداء . هكذا تبددت كل الهواجس والشكوك والخوف والجزع والقلق بهذا الخبر السار، المفرح الذي إنفردت بنشره السفير الغراء ، فمبروك ألف مبروك يا أبو علي ، فولادة علي مع إطلالة الشهر الفضيل ، شهر رمضان المبارك هو فأل خير ونحن على يقين تام بأن عناية وإرادة الله القادر ، القدير ببركة شهر رمضان الفضيل الذي ولد فيه علي ، ستحرس وترعى وتصون وتحمي أبوعلي وعلي من كل شر خبيث يحيكه في الخفاء حلفاء وعملاء الصهاينة أعداء الله وأعداء الأمة العربية والإسلامية \\\" يمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين\\\" . إنشاء الله ينمو ويشب ويكبر ويترعرع علي على هدى وخطى سمير المناضل الشجاع ، وعلى سيرة ونهج صاحب هذا الإسم الميمون العبد الصالح ، الإمام علي إمام المتقين ، أسد الله الغالب، فتقوى بعزمه وشجاعته وإيمانه وتقواه شوكة المقاومة والإسلام والعروبة ... ليلى إبراهيم فران / لبنان ( صور )
place لبنان
access_time 2011-08-04

person ريما دمشقي

عشق فلسطين

ليس للتين أو الزيتون نغضبْ نحن للإسلام لا للأرض ننسبْ ما عشقنا في فلسطين ِصباها أو َصباها، أو رباها ما عشقناها عروساً في بهاها تتطيّبْ كفّها في ليلة الحنّاء تخضبْ ما عشقناها مناخاً، وفصولاً وجبالا وهضاباً وسهولا بل عشقناها دويّاً وصليلا وغبارا في سبيل الله يُسفى، وصهيلا وسطورا بل فصولا في كتاب المجد تكتبْ
place لبنان
access_time 2011-08-04

person سلوى فريمان

بين البعثين مذهب و فتنة

لقد كنا في السبعينات و الثمانينات من المعارضين لسياسة صدام التي أودت بالعراق إلى الجفاف و الفقر و القهر و لكن عندما جاءت جحافل أميركا لتقتحم العراق و تحتله لم تعد المعارضة لصدام ونظامه في أولوية برامجنا بل أصبح الدفاع عنه و الحفاظ على نظامه مقابل الهجمة الاستبدادية هو الأولوية و أنطلقت أقلامنا لتندد بالمعارضة العراقية الداخلية التي استجلبت الإحتلال إلى الوطن و المعارضة الخارجية التي جاءت على دبابات ذلك الإحتلال و لا نزال نرفض هذا الإحتلال و هذا الاستعمار الذي قسّم العراق إلى دويلات كردية و شيعية و سنية و فتح لإسرائيل باباً لدخوله على نطاق واسع و مفضوح .... السؤال الآن هو : لماذا يقوم المدافعون عن نظام صدام و المهاجمون للمعارضة التي عانت في عهده ، بمؤازرة المعارضة السورية في الداخل و في الخارج و بتشجيعها على الإستعانة بذات القوى التي احتلت أراضيهم و مزقتها؟؟
place أستراليا
access_time 2011-08-04

person سلوى فريمان

لوثــة جنــون أو جنــس عـاطــل ؟؟

نفيق كل صباح على أخبار تآكلت و أخرى تكالبت و كأن بلادنا أصبحت منشأً للأخبار المتهالكة و المُهلكة للأمة و شعبها .. نفيق كل صباح و نبحث عن أولئك المعارضين الوطنيين الذين أمضوا في السجون عمراً أطول من عمرهم في رحاب الأرض و الوطن لنُصاب بما يُشبه الصدمة الكهربائية في كل مرة نقرأ الجرائد أو نفتح الإنترنيت او نتجول في المواقع . معارضون وطنيون كان لهم في قلوبنا نبضة و في عقولنا فكرة انزلقوا و تزحلقوا من أعالي العرش إلى حضيض البلاط . لم يعد قلمهم مخلب نسر سامق و لم يعد في حبرهم دم نمر هادر و كأن همجية الأقلية الفاسدة و بقدرة قادر تمكنت من مسح عقولهم فزحفوا وراءها منبهرين بمفاتن الفتنة و غوائها كالجرذ التي سُحرت في تلك الأسطورة بنغمة المزمار التي أودت بهم إلى النهر و الإنتحار الجماعي طوعاً . نفيق كل صباح لنسمع صوت شيخ ملتحف لحية الشعوذة يحض الجرذان المثقفة و الرعاع المغفلة على القتل و التنكيل ، على الكذب و التدجيل ، على الكفر و التضليل من على منابر قواعدها صُنعت بعقول صهيونية و طنافسها نُسجت بأموال نفطية . كيف استطاعت هذه النطفة الدخيلة على أمة حرَم عليها الإسلام القتل و الكذب و الكفر و التضليل التغلغل في صدور و في عقول كانت في يوم ما نابضة و نيرة ، لتحولها إلى مجرد صدى للنبض الصهيوني تقوم على خدمته ليل نهار في جرائد و مواقع لم تتعلم ممارسة حرية الرأي و حرية القول إلا عندما جاءها الزمار بمزماره و كيف ستعبر النهر إلى بر النجاة و قد رأينا فشل من سبقهم في الهرولة إلى نهر الفرات المُشتت؟ ما يحدث في سوريا ليس ثورة و ليس انتفاضة و ليس حتى فورة بل هو انفلات و اهتياج و صخب و ضجيج و كثير من الغبار تماماً كما أرادته الولايات المتحدة أن يكون : بقر متوحش ينتظر الترويض الأميركي أو جنس عاطل متحدر من نُطف يهود خيبر و في كلا الحالتين لن يغادر هؤلاء الحظيرة سوى إلى المسلخ المُعد لهم .
place أستراليا
access_time 2011-07-30