الموسوي يشيد بخطاب الرئيس عون في ستراسبورغ

نوّه عضو كتلة الوفاء للمقاومة النائب نواف الموسوي خلال اجتماع لجنة الشؤون الخارجية على الكلمة التي ألقاها رئيس الجمهورية اللبنانية العماد ميشال عون في البرلمان الأوروبي في ستراسبورغ، والتي تطرق فيها إلى العديد من القضايا الهامة ولا سيما مسألة عودة النازحين السوريين، والدعوة إلى الحوار والاحترام المتبادل والعودة إلى تطبيق المبادئ العالمية لحقوق الإنسان والمجموعات والدول سبيلاً إلى تبريد محركات العنف والحروب والتطرف.

وأبدى الموسوي دعمه لكلمة وزير الخارجية في حكومة تصريف الأعمال جبران باسيل خلال الاجتماع الطارئ لوزراء الخارجية العرب في القاهرة، التي دعا فيها الدول العربية لتعويض النقص في موازنة الأونروا ورفض التوطين الذي يرفضه الدستور بشكل قاطع، إضافة إلى حق العودة للاجئين الفلسطينيين، كما لفت فيها إلى أن هناك فرصة إيجابية للمبادرة واتخاذ قرار يستعيدون فيه الدور العربي، ولا يتخلون عنه في فلسطين كما هو حاصل الآن في سوريا.

وأدان الموسوي الموقف الأميركي المتمثل بوقف كل أشكال التمويل المالي المقدم لوكالة الغوث وتشغيل اللاجئين "الأونروا"، لأنه يعتبر بمثابة إعلان حرب على اللاجئين الفلسطينيين المحتاجين للمساعدة الإغاثية والطبية والتعليمية وبكافة جوانبها.

وطالب الموسوي وزير الصحة في حكومة تصريف الأعمال غسان حاصباني بالإطلاع المباشر على واقع مستشفى صور الحكومي لناحية الإهمال والتقصير اللاحقين بهذا القطاع المهم والحيوي لشريحة كبيرة من الفقراء وذوي الدخل المحدود، والذي يشكل هذا المرفق بالنسبة إليهم أمل حياة، كما شرح الموسوي لأعضاء اللجنة حال المستشفى السابق والراهن، حيث تم وضع العديد من الإجراءات من قبل رئيسها الجديد العميد حسن جباعي، والتي أدت إلى خفض كلفة الموازنة الشهرية، وكذلك خفض أجور العاملين بعد الاستغاء عن عدد كبير من الوهميين منهم الذين لا يلتزومن بالضوابط الإدارية للمستشفى.

ودعا الموسوي إلى وجود رقابة لصيقة على عمليات إنشاء المستشفى الحكومي الجديد في مدينة صور.

بدوره، وعد حاصباني الموسوي بلقاء رئيس المستشفى العميد حسن جباعي خلال الأسبوع القادم والإطلاع على كافة التفاصيل منه، ليصار إلى معالجة كل المشاكل بطريقة سريعة.

وفي سياق آخر، شارك النائب الموسوي في اجتماع اللجنة الفرعية المنبثقة عن اللجان المشتركة لمناقشة إقتراح قانون الصندوق السيادي لعائدات الأنشطة البترولية، حيث دعا إلى المحافظة على العائدات البترولية دون المس بها، على أن يكون الاستثمار المحلي من عائدات الاستثمار الخارجي، وينبغي تحويل الدخل الناجم عن الموارد غير المتجددة كالنفط إلى موارد مالية متجددة خارج الميزانية العامة، على ألا تُستخدم سوى وفق شروط صارمة وفي القطاعات الاقتصادية الصحيحة.

كما ناقش النائب الموسوي فكرة التوقيت الملائم لإنشاء الصندوق وهيكلياته.

وختامًا، طلب النائب الموسوي من وزير الطاقة والمياه في حكومة تصريف الأعمال سيزار أبي خليل بإصدار أمر لتركيب ترانس بقدرة ٧٠ MVA في محطة صور للكهرباء بدل الحالي الذي هو بقدرة 40 MVA، وهو ما سيؤمن زيادة التغذية لقضاء صور من معمل مدينة صور لوحده، كما طالبه بأن لا يكون سد النقص في المناطق على حساب مدينة صور وقضائها والجنوب بشكل عام.