westillwithhossein

لبنان

لماذا حلّقت أسعار الخضار؟

02/04/2022

لماذا حلّقت أسعار الخضار؟

قبل أيام من بداية شهر رمضان المبارك، ارتفعت أسعار الخضار والفواكه من دون أي رادع. أسباب هذا الارتفاع مختلفة، في مقدمها ارتفاع كلفة الإنتاج التي انعكست سلبًا على المساحات المزروعة، بينما لا يزال غياب الرقابة يلعب دورًا أساسيًا في فلتان الأسعار.

وفي هذا السياق، أشار رئيس جمعية المزارعين اللبنانيين أنطوان الحويك إلى أن أسباب ارتفاع أسعار الخضار تُختصر بأربعة أمور: اضطرار المزارعين إلى دفع ثمن المستلزمات الزراعية نقدًا بالدولار بعدما كانوا يشترونها سابقًا بالدين ويسدّدون ثمنها خلال الموسم، وارتفاع أسعار المستلزمات الزراعية ازدادت بالدولار، ويزداد الأمر صعوبة بسبب موجات الكساد التي تفرض على المزارعين بيع المحصول بالرخص بالليرة. ارتفاع كلفة المحروقات والنقل بشكل هائل وهي تمثّل جزءًا أساسيًا من كلفة الإنتاج ولا سيما في ظل الظروف المناخية الصعبة التي ضربت العديد من المشاريع الزراعية والمزروعات. فالكثير من الخيم التي تنتج الخيار واللوبياء والباذنجان ضُربت وتحديدًا في عكار، ثم أتت موجة الصقيع لتفاقم كلفة الإنتاج وتؤخّر عملية القطاف".

ولفت الحويك في حديث صحافي إلى أن "هذا الوضع ليس مستجدًا بالكامل، بل هناك عوامل قديمة وأخرى استجدّت بعد الانهيار ثم تطورت وتسارعت وتيرتها"، وقال: "كنا قد طلبنا من المعنيين دعم المستلزمات الزراعية بقيمة 150 مليون دولار لأنها تسهم في توفير إنتاج زراعي بقيمة مليار دولار لكن لم نحصل على أي جواب. ففي ظل العوامل القديمة والجديدة، تقلّصت المساحات المزروعة ولا سيما الخيم البلاستيكية بنسبة 40%، وتراجع الإنتاج، فانعكس الأمر على حركة العرض والطلب وارتفعت الأسعار".

موضوع الاحتكار ليس وحده الذي يؤخذ كمبرّر لارتفاع الأسعار، إذ كان هناك كلام أيضًا عن تعويض النقص عبر الاستيراد من سوريا، وفي هذا السياق لفت الحويك إلى أن "سوريا عانت من نفس الظروف المناخية التي عانى منها لبنان، أي أن إنتاجها تأثّر أيضًا بالصقيع والبرد وتراجع في ظل تقلّص المساحات المزروعة. تصلنا البندورة السورية بـ 90 سنتًا أي نحو 22 أو 23 ألف ليرة لبنانية. أما من الأردن، فسيضاف إلى السعر كلفة الشحن التي باتت مرتفعة بسبب ارتفاع أسعار النفط العالمية، فضلًا عن أن الأردن أيضاً عانى من الظروف المناخية نفسها".

لبنانخضارشهر رمضان

إقرأ المزيد في: لبنان

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة
أهالي جبل لبنان والشمال أحيوا مسيرات العاشر من المحرم
أهالي جبل لبنان والشمال أحيوا مسيرات العاشر من المحرم
حملة اغتيالات ما قبل قبل كاريش
حملة اغتيالات ما قبل قبل كاريش
مجاهدو المقاومة للسيد نصر الله: ثابتون على الثّغور وقسمًا إن عادوا عدنا
مجاهدو المقاومة للسيد نصر الله: ثابتون على الثّغور وقسمًا إن عادوا عدنا
السيد نصر الله: يجب أن نكون جاهزين ومستعدين لكل الاحتمالات.. وسنردّ على أي اعتداء على أي إنسان في لبنان
السيد نصر الله: يجب أن نكون جاهزين ومستعدين لكل الاحتمالات.. وسنردّ على أي اعتداء على أي إنسان في لبنان
الجنوب يتحضر لتلبية نداء الحسين صبيحة الثلاثاء
الجنوب يتحضر لتلبية نداء الحسين صبيحة الثلاثاء
خضراوات يفضل تناولها مسلوقة
خضراوات يفضل تناولها مسلوقة
 مشروع زراعي يُقاوم غلاء أسعار الخضروات
 مشروع زراعي يُقاوم غلاء أسعار الخضروات
ارتفاع غير مسبوق في أسعار الخضار.. إليكم تكلفة طبق "الفتوش"؟
ارتفاع غير مسبوق في أسعار الخضار.. إليكم تكلفة طبق "الفتوش"؟
هل تطوي الزراعة في الخيم البلاستيكية صفحة مواسم التبغ؟
هل تطوي الزراعة في الخيم البلاستيكية صفحة مواسم التبغ؟
الحظر السعودي: فرجٌ للمواطنين ومصيبةُ للمزارعين
الحظر السعودي: فرجٌ للمواطنين ومصيبةُ للمزارعين
أطفال لبنان يتحسّرون على العيد.. لا مفرقعات ولا ألعاب
أطفال لبنان يتحسّرون على العيد.. لا مفرقعات ولا ألعاب
 تنسيق أردني صهيوني لمنع وقوع مواجهات في الحرم القدسي
 تنسيق أردني صهيوني لمنع وقوع مواجهات في الحرم القدسي
الشيخ بلال شعبان لـ "العهد": علاقة جعجع بالطائفة السنية ليست سوى مصلحة انتخابية.. ويداه ما زالتا تقطران دمًا
الشيخ بلال شعبان لـ "العهد": علاقة جعجع بالطائفة السنية ليست سوى مصلحة انتخابية.. ويداه ما زالتا تقطران دمًا
مشروع مائدة زين العابدين (ع) مستمرّ في صور
مشروع مائدة زين العابدين (ع) مستمرّ في صور
لتصل المياه للصائمين.. حزب الله يزود محطات الضخ بالمحروقات جنوبًا
لتصل المياه للصائمين.. حزب الله يزود محطات الضخ بالمحروقات جنوبًا