الخليج والعالم

السيد الصدر يدعو أنصاره للانسحاب الفوري من المنطقة الخضراء وسط بغداد

30/08/2022

السيد الصدر يدعو أنصاره للانسحاب الفوري من المنطقة الخضراء وسط بغداد

طلب زعيم التيار الصدري في العراق، السيد مقتدى الصدر، من أنصاره الانسحاب الفوري من المنطقة الخضراء وسط العاصمة بغداد، حيث بدأوا اعتصامًا منذ مساء الأمس تطوّر إلى مواجهات مسلحة أوقعت عشرات القتلى والجرحى.

وفي مؤتمر صحفي له، الثلاثاء، قال "بغض النظر عمّن بدأ الفتنة أمس أنا أعتذر من الشعب العراقي المتضرر الوحيد مما حدث"، معتبرًا "أن العراق أصبح الآن أسير الفساد والعنف في آنٍ معاً"، وشدد على أنه "إذا لم ينسحب أنصار التيار الصدري تمامًا من أمام البرلمان وإلغاء الاعتصام خلال ستين دقيقة من الآن فأنا أتبرأ منهم".

وأضاف "بغض النظر عمّن بدأ العنف فالثورة التي يشوبها العنف لم تعد ثورة، وأنا أنتقد الآن ثورة التيار الصدري كما انتقدت ثورة تشرين"، موجهًا التحية للقوى الأمنية العراقية على موقفها على الحياد مع كل الأطراف، وأن الحشد الشعبي لا علاقة له بما حصل، ومشددًا أن "الدم العراقي حرام حرام حرام".

كما ذكّر بأن إعلانه يوم أمس اعتزاله للعمل السياسي هو اعتزال نهائي ولا رجعة عنه.

وبعد انتهاء كلمة الصدر، بدأ أنصار التيار الصدري الانسحاب من المنطقة الخضراء.

وفي أول تعليق على موقف الصدر، ثمّن رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي دعوة زعيم التيار الصدري لوقف العنف، معتبرا أنها تمثل أعلى مستويات الوطنية والحرص على حفظ الدم العراقي.

وفي ترجمة لبدء هدوء الوضع على الأرض، أعلنت قيادة العمليات المشتركة العراقية رفع حظر التجوال الذي فرضته مساء أمس الاثنين.
 

العراقمقتدى الصدر

إقرأ المزيد في: الخليج والعالم

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة