jenen

الخليج والعالم

الصين تُخفّف قيود "كورونا" الصارمة

03/12/2022

الصين تُخفّف قيود "كورونا" الصارمة

بدأت السلطات الصينية في تخفيف قيود فيروس "كورونا" في بعض المدن، بعد تظاهرات عدة انطلقت الأسبوع الماضي، احتجاجًا على القيود الصارمة التي تنفذها بكين.

وألمح الرئيس الصيني شي جينبينغ، إلى أن متحور أوميكرون الأقل فتكا قد يسمح للسلطات بتخفيف قواعد الإغلاق، فيما بدأت عدة مدن بتخفيفها فعلا.

من جانبهم، رحّب سكان بكين السبت بإزالة أكشاك اختبار كوفيد-19، بينما قالت مدينة شنتشن إنها لن تطلب من الركاب إظهار نتائج الاختبارات للسماح لهم بالتنقل، مع تسريع وتيرة تخفيف قيود كورونا في الصين.

وعلى الرغم من أن الإصابات اليومية تحوم بالقرب من أعلى مستوياتها على الإطلاق، فإن بعض المدن تتخذ خطوات لتخفيف متطلبات اختبار كوفيد-19 وقواعد الحجر الصحي مع تطلع الصين إلى جعل سياستها الهادفة إلى صفر كوفيد أكثر دقة في استهداف بؤر التفشي وسط التباطؤ الاقتصادي الحاد والإحباط العام الذي تحول إلى اضطرابات.

وأعلنت مدينة شنتشن الجنوبية أنها لن تطلب من الناس بعد الآن تقديم ما يثبت سلبية نتيجة اختبار كوفيد لاستخدام وسائل النقل العام أو دخول الحدائق، بعد تحركات مماثلة في مدينتي تشنغدو وتيانجين.

كما أنه تم إغلاق العديد من أكشاك الاختبار في العاصمة بكين، مع توقف المدينة عن المطالبة بإثبات سلبية نتائج الاختبارات كشرط لدخول أماكن مثل المتاجر، وتستعد للقيام بالمثل في مترو الأنفاق اعتبارا من يوم الاثنين، لكن لا تزال العديد من الأماكن الأخرى مثل الهيئات والشركات تشترط إجراء الاختبار.

الصحة العالمية ترحّب

من جهتها، رحّبت منظمة الصحة العالمية الجمعة بتليين الصين لتدابير مكافحة تفشي كوفيد-19.

وقال الطبيب مايكل راين، مدير الطوارئ في منظمة الصحة العالمية، خلال مؤتمر صحافي دوري في جنيف: "يسعدنا أن نسمع أن السلطات الصينية تعدل استراتيجياتها الحالية وتحاول الآن حقًا أن تكيف تدابير الرقابة التي تحتاجها مع حياة الناس ومصادر عيشهم وحقوقهم".

الصينفيروس كورونا

إقرأ المزيد في: الخليج والعالم

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة

خبر عاجل