رياضة

"ذي أتليتيك": "باع نفسه للشيطان".. ميسي وصفقة غير مريحة مع السعودية

23/11/2022

"ذي أتليتيك": "باع نفسه للشيطان".. ميسي وصفقة غير مريحة مع السعودية

أعادت تقارير صحافية أميركية اليوم الأربعاء إلى الواجهة العقد الترويجي الذي يربط السعودية بلاعب المنتخب الأرجنتيني ليونيل ميسي.

ويأتي الحديث عن الاتفاق بعد الهزيمة المفاجئة التي مني بها منتخب "التانغو" أمام المنتخب السعودي (2-1)، أمس الثلاثاء، ضمن منافسات الجولة الأولى لدور المجموعات في كأس العالم - قطر 2022.

وبحسب مقال نشره موقع "ذي أتليتيك" الأميركي فإن ميسي (34 عامًا) وافق في أيار/مايو الماضي، على الترويج للسياحة في السعودية، ما من شأنه أن يشكل دعمًا كبيراً للمشروع الثلاثي الذي ستتقدم به السعودية ومصر واليونان لاستضافة كأس العالم 2030.

وقال الموقع إنه كان من المفترض أن ينضم ميسي إلى مبادرة الترويج لأميركا اللاتينية لاستضافتها كأس العام في 2030، جنبًا إلى جنب مع لويس سواريز، "لكن منذ أيار/مايو الماضي ظهر تطور جديد عندما وقّع ميسي اتفاقية مربحة للترويج للمملكة العربية السعودية".

وأضاف "أول شيء يجب قوله هو إنّ الاتفاقية تهدف إلى الترويج للسياحة في ذلك البلد، بدلًا من عرض كأس العالم 2030 نفسه، ومع ذلك، فإن الهدف الوطني للسعودية مرتبط بـ (رؤية 2030)، لذلك، يبدو أن الرهان على كأس العالم لعام 2030 مرتبط ارتباطًا وثيقًا بالرؤية الشاملة 2030".

وفي سياق متصل ذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية أنّ البرتغالي كريستيانو رونالدو رفض في وقت سابق عرضًا مشابهًا بلغت قيمته 5 ملايين جنيه إسترليني سنويًا.

ولم يتم الإعلان عن طول وشروط اتفاقية ميسي، ومع ذلك، أشارت عدة مصادر مطلعة على أدوار السفراء في منطقة الخليج، والتي طلبت عدم ذكر اسمها لمنع التداعيات إلى أن "صفقة ميسي قد تصل قيمتها إلى 5 أضعاف الرسوم السنوية التي يبدو أنها عرضت على رونالدو".

السعوديةالارجنتينليونيل ميسي

إقرأ المزيد في: رياضة

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة